أخبارسياسة

رسالة الواشنطن بوست في نهائي السوبر بول: الديمقراطية تموت في الظلام

الإعلان بطولة توم هانكس وخاشقجي

المصدر: The Guardian

قامت صحيفة “الواشنطن بوست” الأمريكية بإطلاق أول إعلان تجاري لها خاص ببطولة الـ”سوبر بول”، حيث سلطت الضوء على العمل الخطير الذي قام به الصحفيون في جميع أنحاء العالم.

ويتضمن الإعلان، الذي يستغرق 60 ثانية، والذي يقوم فيه بدور الراوي توم هانكس، صحفيين قُتلوا أو اختفو ، من بينهم جمال خاشقجي، كاتب مقالات رأي في الواشنطن بوست، كان ينتقد فيها بشكل حاسم ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان.

قتل خاشقجي في القنصلية السعودية في إسطنبول، في أكتوبر الماضي.

كما ظهر أيضاً في الفيديو أوستن تيس، وهو مراسل مستقل مفقود في سوريا منذ ست سنوات، وماري كولفين، وهي مراسلة صحيفة “صنداي تايمز” التي قتلت في سوريا.

ويُظهر الإعلان مشاهد من الحرب العالمية الثانية والهبوط على سطح القمر وتفجير أوكلاهوما، ويقول هانكس: “عندما نذهب للحرب، عندما نمارس حقوقنا، عندما نرتفع إلى أعلى مستوياتنا..”.

ويضيف: “هناك شخص ما لجمع الحقائق، ليجلب لك الحقائق، بغض النظر عن التكلفة، لأن المعرفة تمكننا، المعرفة تساعدنا على اتخاذ القرار، المعرفة تحافظ على إبقاءنا أحرار”.

في مذكرة لموظفي الصحفية الأمريكية، الأسبوع الماضي، قال الناشر فريد ريان إن الصحيفة شعرت “هذه هي اللحظة المناسبة، في المكان المناسب، لتقديم هذه الرسالة المهمة للجمهور الكبير من الأمريكيين والمشاهدين الدوليين”.

وفي نهاية الفيديو، شعار الواشنطن بوست: “الديمقراطية تموت في الظلام”.

وقال جيف بيزوس، مؤسس شركة أمازون ومالك الصحيفة، بعد نشرها الإعلان، في تغريدة له على تويتر: “أشكر الصحفيين في صحيفة The Washington Post، والصحفيين حول العالم، الذين يؤدون وظيفتهم، بغض النظر عن المخاطرة أو المخاطر التي يواجهونها”.

ويأتي الإعلان بعد تعرض وسائل الإعلام الأمريكية لهجوم من البيت الأبيض والرئيس دونالد ترامب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق