ثقافة و فن

رحيل صاحب “ليدي” المغني كيني روجرز عن عمر 81 عامًا

فارق الحياة بسلام في منزله لأسباب طبيعية ومحاطا بأسرته

زحمة- رويترز – the guardian

 

أعلنت أسرة المغني الأمريكي الشهير كيني روجرز يوم السبت وفاته عن عمر 81 عاما.

وجاء في بيان على الموقع الإلكتروني لروجرز أنه “فارق الحياة بسلام في منزله لأسباب طبيعية ومحاطا بأسرته”.

وأضاف البيان أن “الأسرة تعتزم إقامة مراسم خاصة محدودة في الوقت الحالي في ضوء المخاوف المتعلقة بحالة الطوارئ الوطنية بسبب كوفيد-19”.

كان روجرز قد بدأ جولة عالمية أخيرة عام 2016 لكنه ألغى بعض الحفلات في أبريل 2018 بسبب “سلسلة من الصعوبات الصحية”.

وفاز روجرز خلال مسيرته الفنية الطويلة بثلاث جوائز جرامي واسمه مخلد في قاعة مشاهير موسيقى الريف الأمريكي واشتُهر بأغنيات مثل (ذا جامبلر) و(ليدي) وأغنية (آيلاندز إن ذا ستريم) التي قدمها عام 1983 مع المغنية دولي بارتون.

وبعد أن دخل روجرز عالم الغناء في خمسينيات القرن الماضي ضمن فرقة لموسيقى الجاز، انطلق منفردا في مسيرته خلال السبعينيات وأصدر أغنيته (لوسيل) التي حققت نجاحا مبهرا عام 1977.

ونشأ روجرز في مساكن عامة في هيوستن هايتس مع سبعة أشقاء. وعندما بلغ 20 عامًا ، أطلق أغنيته الذهبية بعنوان ذات كريزي فيلنج، ثو انضم لفرقة موسيقى الجاز ، Bobby Doyle Trio  كعازف كونتارباس.

مزج روجرز موسيقى الروك ووالموسيقى الشعبية في أغنيات مثل روبي، لا تأخذ حبك إلى المدينة، قصة أحد محاربي فيتنام يتوسل صديقته للبقاء.

تصدّر روجرز موسيقى السبعينيات والثمانينيات ، وفاز بثلاث جوائز جرامي. كان مشهورًا بأغنيته الناجحة ذا جلامبر، التي صدرت في عام 1978.

غنى روجرز لمدة 60 عامًا قبل أن يتقاعد من التجول في عام 2017 عن عمر 79 عامًا. على الرغم من نجاحه في غناء ألوان مختلفة من الموسيقى، كان يفضل دائمًا أن يظل مطربًا ريفيًا.

وقالت جمعية موسيقى الريف إن روجرز “ترك علامة إلى الأبد في تاريخ موسيقى الريف”.

استثمر روجرز وقته وأمواله في هوايات متعددة خلال حياته المهنية، بما في ذلك شغف التصوير الفوتوغرافي حيث أصدر العديد من الكتب بالإضافة إلى سيرته الذاتية كان لديه سلسلة من المطاعم تسمى كيني روجرز روسترز ، وكان شريكًا في زورق ميزوري في نهر برانسون.

في عام 2007،  أصبحت أغنية ذا جلامبر The Gambler الأغنية غير الرسمية لفريق الرجبي الإنجليزي في كأس العالم ، مما أعاد روجرز إلى دائرة الضوء.

وفي عام  2013 تقلد جائزة كأهم مغني لموسيقى الريف وهو نفس العام الذي غنى فيه بمهرجان غلاستونبري وحصل على جائزة الإنجاز مدى الحياة من جمعية موسيقى الريف.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق