ثقافة و فن

رحلت نبيهة لطفي ..ابنة صيدا استدعاها عبد الناصر

 

زحمة-  رحيل المخرجة اللبنانية المقيمة بمصر نبيهة لطفي

و
نبيهة لطفي في لقطة من فيلم رسائل البحر لداود عبد السيد

توفيت اليوم الأربعاء المخرجة  نبيهة لطفي في مستشفى السلام بالمهندسين، وكتبت المخرجة والكاتبة الفلسطينية ليال بدر  أن صلاة الجنازة تقام غدا  الخميس عند صلاة الظهر  في مسجد السيدة نفيسه

 نبيهة لطفي مخرجة لبنانية مقيمة في مصر ولدت في صيدا بلبنان في 28 يناير 1937 وكانت قد التحقت بالجامعة الأمريكية في بيروت في عام 1953، وطردت منها في 1955 (حسب السينما.كوم) وهي في سن الثامنة عشرة نتيجة نشاطها السياسي ثم هاجرت للدراسة في القاهرة حيث درست الأدب ومنح جمال عبد الناصر الطلبة المفصولين منحاً إلى الجامعات المصرية ومنهم نبيهة. ثم التحقت باالمعهد العالي للسينما عام 1960، وكانت ضمن الفوج الأول الذي تخرج من المعهد عام 1964 مع سلافة جاد الله (أول سينمائية فلسطينية) وعملت مساعدة مخرج في العديد من الأفلام الروائية قبل أن تكرس نشاطها الفني للأفلام الوثائقية والتسجيلية ، شاركت في تأسيس جماعة السينما الجديدة عام 1986 وعملت في مركز الفيلم التجريبي تحت اشراف شادي عبد السلام.لها العديد من الكتابات النقدية في السينما وساهمت في تأسيس جمعية السينمائيات عام 1990 وهي عضو في مجلس إدارة التسجيليين العرب

وأخرجت نبيهة لطفي عددا من الأفلام التسجيلية الهامة منها   (صلاة من وحي مصر العتيقة) ،(شارع محمد علي) و(عشش الترجمان) و(تل الزعتر.. لأن الجذور لن تموت) ، .

كما أخرجت (كاريوكا) عن حياة الممثلة والراقصة المصرية  الشهيرة تحية كاريوكا .

وشاركت كممثلة في عدد من الأعمال الفنية منها دورفرانشيكسا في فيلم رسائل البحر للمخرج داود عبد السيد، وشقيقة هاربيرت في مسلسل “الخواجة عبد القادر” ، كما شاركت في الفيلم المستقل الطويل” عين شمس” للمخرج إبراهيم البطوط

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق