أخبارثقافة و فن

رحلت نادية لطفي

زحمة

رحلت قبل قليل الفنانة  نادية لطفي بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز 83 عاما، كانت حالة الممثلة الكبيرة قد تدهورت أكثر من مرة خلال الأسابيع الأخيرة قبل أن يُعلن عن وفاتها اليوم الثلاثاء

 

ولدت بولا محمد مصطفى شفيق التي اشتهرت باسم نادية لطفي، في حي عابدين في القاهرة يوم 3 يناير 1937، حصلت على دبلوم المدرسة الألمانية بمصر عام 1955 ، واكتشفها المخرج رمسيس نجيب وهو من قدمها للسينما وهو من اختار لها الاسم الفني (نادية لطفي) اقتباسا من شخصية فاتن حمامة نادية في فيلم لا أنام للكاتب إحسان عبد القدوس

سرعان ما أصبحت نجمة سينمائية قدمت عشرات الأفلام من أبرزها بين القصرين والناصر صلاح الدين ولا تطفىء الشمس والخطايا والسمان والخريف

قدمت عملا تلفازيا واحداً وهو ناس ولاد ناس وعملا مسرحيا واحداً وهو بمبة كشر، وكان لها نشاط ملحوظ في الدفاع عن حقوق الحيوان مع بداية ثمانينات القرن العشرين.

نتيجة بحث الصور عن "نادية لطفي"

حياتها الأسرية

تزوجت في حياتها ثلاث مرات، الأولى كانت عند بلوغها العشرين من عمرها من ابن الجيران الضابط البحري «عادل البشاري» ووالد ابنها الوحيد أحمد الذي تخرج من كلية التجارة ويعمل في مجال المصارف، والثانية من المهندس «إبراهيم صادق شفيق»، وكان هذا في أوائل سبعينات القرن العشرين ويعتبر أطول زيجاتها، والثالثة من «محمد صبري».

أعمالها

  الأفلام

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق