مجتمعمنوعات

رجل بلا قلب .. حرفيا

كريج أول رجل فى العالم يتمكن من العيش بلا قلب ولا نبض

Collectiveevoluion- أرجون واليا

ترجمة دعاء جمال

lewis-728x400

أول رجل فى العالم يعيش بلا نبض

ترجمة دعاء جمال

عانى “كريج لويس” 55 عاما، في مارس 2011 من مشكلة خطيرة فى القلب. دخل لويس مؤسسة “تكساس للقلب”، وشخصت حالته بداء “النشوانى” ، وهو مرض مناعي يملأ الأعضاء الداخلية ببروتين نشواني يسبب تسارعا فى القلب، وفشلا فى الكبد والكلية ، وبدون تدخل فوري كان “لويس” ليتوفى خلال أيام.

لحسن الحظ، ابتكر الطبيبان “بيلى كوهين” و”باد فريزر” من مؤسسة القلب”، ما اسمياه ” التدفق المتواصل” وهو جهاز يسمح للدماء بالمرور من خلال جسده بدون نبض، حيث أزالا قلبه وركبا بدلا منه الجهاز، واستفاق “كريج” بحالة جيدة وتحدث مع الأطباء فى نفس اليوم.

د.كوهين جراح مختص، بالإضافة لكونه مخترعا وباحثا، فقد قضى جزءاً كبيراً من حياته فى تطوير تكنولوجيا تحل مكان أو تعالج القلب البشري، ومن أكثر الأجهزة المعروفة للقلب “جهاز المساعدة الأذينية الأيسر، LVAD”

تعاون كل من د. كوهين و د.باد لتطوير اختراع جديد يستخدم تكنولوجيا من جهاز “المساعدة الأذينية الأيسر” ليحل مكان وظيفة البطين الأيمن والأيسر للقلب، فقاما باختبار الجهاز على 70 عجلا، ونتج عنها جميعاً خطا مستويا على جهاز رسم القلب، أي لم يظهر معدل للقلب أو نبض، ومع هذا كانوا طبيعية تماماً، تأكل وتتفاعل سوياً بطبيعتها ولكن مجدداً بدون نبض للقلب.

 كريج كان أول إنسان يعالج بتلك التكنولوجيا، فى عملية مدتها أقل من 48 ساعة وكان نجاحها عظيماً، إلا أن كبده وكليته لم يكونا بنفس الحظ ، كانا يخذلانه،  وبعد عدة أشهر طلبت العائلة من الأطباء نزع الجهاز.

بالأسفل فيديو يحكى قصة الطبيبين والعملية التى مروا بها لتبديل القلب المحتضر لكريج بجهاز “التدفق المتواصل”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق