سياسة

رئيس النواب: زيادة المدة الرئاسية تضمن استمرار برنامج الرئيس واستقرار النظام

قال إن مدة الرئيس في الدستور الحالي غير مستقرة

قال الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، إن مدة رئيس الجمهورية في ضوء الدستور الحالي غير مستقرة ولاتحقق لرئيس البلاد القدرة على تنفيذ برنامجه الانتخابي.

وأضاف، خلال ترأسه اجتماع لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، لمناقشة التقرير المبدئي الذي أعدته حول مقترح التعديلات الدستورية، أن هناك فارق كبير بين استمرار برنامج الحكومة واستمرار برنامج الرئيس المرتبط بشخصه، وبالتالي كنا بحاجة إلى تحقيق ضمانة لاستمراره، لنؤسس فكرة استقرار نظام الحكم، من خلال زيادة مدة سنوات الرئيس من 4 إلى 6 سنوات.

وخلال الاجتماع قال عبد العال: “أقولها واضحة،  أن رئيس الجمهورية لم يتدخل من قريب أو بعيد في التعديلات، بل كانت نبتًا خالصًا لمجلس النواب لم يطلبها رئيس الجمهورية ولم يعلق عليها من قريب أو بعيد وأقولها للتاريخ والتأكيد”.

وأضاف عبدالعال، ، أن الغرض من إجراء بعض التعديلات على مواد الدستور، هو دعم النظام السياسي المصري، الذي يبحث عن كل وسائل الاستقرار لتحقيق التنمية.

وتابع، أن الاسثمار مرتبط بالاستقرار التشريعي، وأي مستثمر يأخذ بهذا المبدأ، ومن واجبنا كجهة تشريعية أن نحقق هذا الأمر من خلال إجراء بعض التعديلات الدستورية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق