أخبار

رئيس الكنيست “هتلر” على صفحة حزب الليكود!

وزيرة الثقافة الإسرائيلية دانت الصورة

Image of Knesset Speaker Yuli Edelstein as Hitler, shared as a comment on Likud Youth Group Facebook page on April 21, 2018. (Screen capture)

في خضم نزاع بين رئيس الكنيست يولي إدلشتاين ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لإصرار الأخير على إلقاء خطاب في مراسم إيقاد مشاعل عيد استقلال إسرائيل، خلافا للتقليد المتبع، نشر متطرف يميني صورة لإدلشتاين بدا فيها كأنه الزعيم النازي أدولف هتلر، عبر صفحة “فيسبوك” لحركة الليكود الشبابية خلال نهاية الأسبوع.

وحسب ما أوردت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”، الصادرة بالإنجليزية، نُشرت الصورة كتعليق على الصفحة من قبل مستخدم لقب إدلشتاين أيضا بـ”هتلرشتاين”، لكن التعليق حُذف الأحد، وأدانت المجموعة هيئة رسمية من حزب الليكود بزعامة بنتنياهو الصورة.

“لقد صُدمنا باكتشاف تعليق بغيض عبر صفحتنا على “فيسبوك” في نهاية الأسبوع، مع صورة تحرض على رئيس الكنيست يولي إدلشتاين”، هكذا كتب فريق شباب الليكود عبر صفحته على “فيسبوك”، مشيرين إلى عدم وجود مجال داخل الليكود لخطاب كراهية مثل هذا.

من جانبه، قال ديفيد شيان، رئيس حركة شباب الليكود: “هذا تجاوز الخطوط الحمراء، ويجب أن يكون تحذيرًا لنا جميعًا”، لافتا إلى أن المجموعة كانت تنظر في اتخاذ إجراءات قانونية ضد المذنب.

أيضا، وزيرة الثقافة ميري ريجيف، أدانت الصورة، وقالت: “هذه الصورة المتطرفة والعدائية تستحق كل إدانة، لا يوجد مجال لاستخدام رموز النازية”.

وكان المتطرف، يوكو، مسؤولا في عام 2015 عن مقطع فيديو ظهر فيه نتنياهو والرئيس رؤوفين ريفلين ورئيسة المحكمة العليا ميريام ناور على أنهم نازيون.

ووفقًا للصحيفة، فإن يوكو إسرائيلي يعيش في الولايات المتحدة، وفي عام 2015، لم يتم اتخاذ أي إجراء قانوني ضده لأنه رغم أن مقاطع الفيديو الخاصة به في إسرائيل تعتبر تحريضا وجريمة يعاقب عليها القانون، ففي الولايات المتحدة يُسمح بها تحت مسمى حرية التعبير.

وطغى على الاحتفال الرسمي بيوم استقلال إسرائيل خلاف سياسي بين إدلشتاين وريجيف، كلاهما عضو في حزب الليكود الحاكم، حول تصميم نتنياهو على حضور الاحتفال وإلقاء خطاب أمام الضيوف المدعوين، في حين أن رئيس الكنيست هو تقليديا أكبر مسؤول يتكلم في هذا الحدث، الذي يفترض أن يكون خاليا من السياسة.

وبعد الحدث، الذي ألقى فيه نتنياهو خطابا مطولا، انتقد إدلشتاين علنا ريجيف وسخر من تطلعاتها لتصبح رئيساً للوزراء، وردت ريجيف قائلة إن تعليقاته كانت “مليئة بالأكاذيب وأنصاف الحقائق”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق