منوعات

“ديك رومي وطاجن الفاصوليا والخمر ممنوع”.. عشاء روَّاد الفضاء في عيد الميلاد

تمّ إيصال الوجبة عبر "دراجون"

Daily Mail

ذَكَرَت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، في تقريرها أنّ روّاد فضاء يتطلّعون إلى تحضير وجبة عشاء عيد الميلاد بعد نجاحهم في الصعود إلى الفضاء، وسيتناول الفريق المكون من ثلاثة أشخاص: لحم الديك الرومي المُدخن، وطاجن الفاصوليا الخضراء، والبطاطا المُحلاة، وصلصة التوت البري وكعك الفواكه.

وتم إيصال الوجبة عبر “دراجون”، تلك المركبة الفضائية التي طوّرتها شركة “سبيس إكس” التي تأسّست على يد إلون ماسك، واستقبلها القائد ألكسندر جيرست.

عملت شركة ماسك مع وكالة الفضاء ناسا لشحن الوجبة، تلك الوجبة التي تضمّنت الكعك والبسكويت، إلى جانب أنانبيب من الثلج للزينة.

بالإضافة إلى الطعام، قامت شركة دراجون بإيصال 40 فأرًا و36 ألف نوع من الدود للقيام بهذه التجربة العملية وأكثر من 2250  كيلوجراما من معدات المحطات.

وبعد نجاح التجربة، استخدم القائد إلكسندر جيرسيت، الذراع الربوتية العملاقة لسحب الحمولة إلى سطح الفضاء.

ومع ذلك فشلت المحاولة الأولى في التسليم بسبب صعوبات في معدات الاتصالات، وتسبب ذلك في بُعد مركبة الفضاء دراجون عن الأذرع التي تتمكّن من التقاط الحمولة.

وفي الوقت نفسه، نُشر الحدث عبر موقع “تويتر”، حيث كتبت سبيس إكس عبر الموقع: “انطلقت اليوم دراجون في تمام الساعة 1:16 مساءً في رحلة لمدة 3 أيام إلى المحطة الفضائية، وعليه ستقوم سفينة الشحن بتوصيل أكثر من 2.52 كيلوجراما من المعدات والأجهزة إلى طاقم رقم 75 بمجرد وصوله”.

يوجد حاليا ستة روّاد فضاء في محطة الفضاء الدولية بعد أن نجح وصول ثلاثة منهم إلى سطح الفضاء في وقت سابق من هذا الأسبوع، تاركين ثلاثة آخرين على سطح الفضاء حتى يوم عيد ميلاد.

ورغم عودة، آن مكلين، وديفيد سانت جاكوس، وأوليج كونونيكو، إلى الأرض خلال موسم الأعياد في 20 من ديسمبر، لكن الثلاثة الآخرين، انضموا إلى طاقم ناسا في المحطة الفضائية وهم: سيرينا أونون، والمستشار الروسي سيرجي بروكوبيف، والألماني ألكسندر جيرست، وقبل عودتهم سيقضون وقتهم في إجراء البحوث والتجارب في علم الأحياء وعلوم الأرض والعلوم الفيزيائية والتكنولوجيا.

وعلى مر السنين، كان يرتدي روّاد الفضاء قبعات سانتا، إلى جانب الجوارب المُزيّنة من أجل التمتع بعشاء عيد الميلاد.

وتقول ناسا، قد تكون هناك مجموعات كاملة من أشرطة الفيديو والألعاب والكتب، إلى جانب قطع الشيكولاتة وغيرها من الاحتياجات التي تجعل من السهل على الفرد أن يكون بعيدًا عن المنزل خلال فترة العطلات.

وترسل المحطة الفضائية طاقما إلى الفضاء خلال عيد الميلاد منذ عام 2000، ويتم منحهم إجازة للاحتفال في هذه الفترة.

ويستخدم الطاقم الطعام المجفف الذي يتم تحضيره عن طريق إضافة الماء وتزويده بالحرارة في الفضاء، كما يمكن لروّاد الفضاء الاستمتاع بتوابل مثل الكاتشب والمايونيز والمسطردة بالإضافة إلى الملح والفلفل.

ومع ذلك يتم وضع الملح والفلفل في سائل للتأكد من أن الجسيمات لا تطفو في الهواء وتسدّ أي معدات، لكن كع الأسف بالنسبة إلى رواد الفضاء لا يكون هناك شرب خمر على متن السفينة لأن الكحول ممنوع منعًا باتًا ما لم يكن ذلك مرتبطا بالتجربة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق