سياسة

دراسة لـ«رويترز»: مصر الأسوأ عربياً للمرأة ومقلد ترد :التقرير مزور

ستات مصر

 

«التحرش الجنسي، ارتفاع معدلات ختان الإناث، زيادة العنف وصعود التيار الديني بعد انتفاضات الربيع العربي» كلها عوامل جعلت من مصر أسوأ مكان بالعالم العربي يمكن أن تعيش فيه المرأة، حسبما ذكرت وكالة رويترز للأنباء.

وبحسب صحيفة المصري اليوم أظهرت الدراسة التي نشرت «رويترز» نتائجها، الثلاثاء، واستعانت فيها بخبراء متخصصين في مجال قضايا المرأة، أن القوانين التي تميز بين الجنسين وزيادة معدلات الاتجار بالنساء ساهمت أيضا في نزول مصر إلى قاع قائمة تضم 22 دولة عربية.

وعلقت الناشطة الحقوقية شاهندة مقلد، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، على تقرير وكالة رويترز للأنباء، الذي اعتبر مصر أسوأ دولة عربية يمكن أن تعيش فيها المرأة الآن، «مزور وأهدافه سياسية». وبحسب صحيفة المصري اليوم طالبت «مقلد» في مداخلة هاتفية على قناة «سي بي سي»، الثلاثاء، «رويترز» بالإفصاح عن المصادر، التي اعتمدت عليها في تقريرها الذي رصدت فيه وضع المرأة المصرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق