دراسة.. الدورة الشهرية لا تضعف تفكير النساء

دراسة.. الدورة الشهرية لا تؤثر سلبا على التفكير

Mic- كيلي كاسوليس

ترجمة- دعاء جمال

ليس هناك ما يسمى بـ”مخ البريود” وقد حان الوقت للتخلص من تلك الخرافة العنصرية.

لا يجب أن نفاجأ بأن بعض البشر يؤمنون بأشياء شائنة بشأن الدورة الشهرية. لا، النساء وقت الدورة لا يفقدن الدافع الجنسي. ولا، ليسوا بشكل ما “غير نقيّات” ويحتجن للانعزال عن بقية المجتمع.

يؤمن بعض الأشخاص بفكرة إعاقة الدورة الشهرية لتفكير النساء. الآن، دراسة حديثة تسمى هذا بالهراء.

بريجيتي لينرز، طبيبة في مشفى جامعة سويسرا في زيورخ وأستاذة غدد صماء تناسلية، أخبرت موقع Mic، أن المريضات لديها يعتقدن غالبًا بأن الدورة الشهرية تؤثّر على قدرتهن على التفكير بوضوح.

تقول لينرز في مقابلة عبر الهاتف: “هذه خرافة قديمة”. كانت هناك دراسات قديمة بعينات صغيرة تحققت فقط من دورة شهرية واحدة، وتلك نوعًا ما أكدت هذه الفرضية.

لكن لينر وفريقها درسا إدراك 68 امرأة عبر دورتين شهريتين من خلال منحهن اختبارا حاسوبيا. باستخدام التابلت، أكملت المشاركات 32 مهمة أظهرت مدى سرعة، ودقة معالجة مخهن للشكل، اللون، العدد، الحجم وخط الكفاف. كما راقب العلماء الهرمونات التي تتأرجح بشكل شائع خلال الدورة الشهرية للتأكد من عمل الأجسام بالشكل المتوقع.

قالت لينرز: “يمكننا الخروج باستنتاج من نتائجنا بأن النساء يمكنهن العمل بشكل جيد تمامًا، بالرغم من الدورة الشهرية، وما غير ذلك هو خرافة.”

اقرأ ايضاً :   5 أسئلة تختبرين بها قوة علاقتكِ

قد يكون هناك بعض الاستثناءات تؤثر فيها الدورة على الإدراك، إلا أن هذا يحتاج إلى أن يتم كشفه في أبحاث مستقبلية. تقول ليمرز: “في الطب، الأمر ليس مثل الرياضيات. هناك دائمًا استثناءات. هناك دائمًا رجال أو نساء أكثر حساسية لشيء ما. ليست قاعدة صارمة في الطبيعة كما الأمر في الفيزياء.”

Add comment