أخبار

خطيبة جمال خاشقجي تروي تفاصيل اختفائه في تركيا: دخل القنصلية ولم يخرج!

خاشقجي دخل إلى مبنى السفارة السعودية في إسطنبول ولم يعد

بي بي سي- تر آر تي- سبوتنيك- زحمة

قالت خطيبة الإعلامي السعودي جمال خاشقجي لبي بي سي، إنه توجه إلى مقر القنصلية السعودية ظهر أمس الثلاثاء، في حي ليفانت في إسطنبول، لكنه لم يخرج حتى الآن.

وأفادت بي بي سي أن خطيبة خاشقجي -المعروف بانتقاداته للأوضاع في السعودية- أكدت توجهه للسفارة لاستكمال بعض الأوراق الرسمية، ولم يسمح لها بمرافقته إلى داخل القنصلية.

وأضافت خديجة في تصريحات وفقا لما نقلته بي بي سي في إسطنبول أن مسؤولي القنصلية السعودية أخبروها أن خاشقجي غادر القنصلية، لكنها قالت إن كل المعطيات تشير إلى أن خاشقجي ما زال “محتجزا” داخل القنصلية، على حد وصفها.

وتحدثت خديجة خطيبة جمال إلى قناة “تر آر تي” التركية، وقالت إن خاشقجي دخل إلى مبنى السفارة في الساعة الواحدة ظهرا، للحصول على أوراق رسمية خاصة به، ولم يخرج من مبنى السفارة إلى الآن، مشيرة إلى أن موظفي السفارة أبلغوها بأنه غادرها.

وأضافت أنها تتواصل مع الجهات الأمنية التركية من أمام مبنى القنصلية، ولم تصلها أي معلومات بشأن اختفائه حتى الآن.

وتعتصم خديجة مع عدد من الصحفيين الأتراك أمام مقر القنصلية، بينما نفى أحد العاملين في القنصلية السعودية في إسطنبول، رفض ذكر اسمه، أن يكون للقنصلية أي علم بالموضوع.

ولم تصدر السلطات التركية أو السعودية أي بيان رسمي بشأن مصير خاشقجي.

يذكر أن خاشقجي هو صحفي سعودي عمل سابقا رئيسا لتحرير صحيفة “الوطن” السعودية اليومية، كما عمل مستشارا للأمير تركي الفيصل السفير السابق في واشنطن، لكنه غادر البلاد بعد تعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق