أخبارمجتمعمنوعات

خشية “الختان”.. محكمة بريطانية تمنع طفلة من السفر لمصر حتى 2032

حكم قضائي يمنع طفلة من أم بريطانية وأب مصري من السفر حتى بلوغ 16 عامًا

زحمة

أصدرت محكمة بريطانية، حكمًا يمنع بريطانية مسلمة متزوجة من مصري، من سفر بابنتهما الصغيرة لمصر، خشية تعرضها لتشويه الأعضاء التناسلية “الختان”، بحسب تقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل”.

وبحسب التقرير، فقد أفاد الحكم الصادر عن المحكمة العليا في لندن، بأن الأم البريطانية اعتنقت الإسلام في العشرينات من عمرها، بعدما التقت بزوجها خلال عملها في فندق مصري. وأن ابنتها الصغيرة ذات العام الواحد، ولدت في انجلترا وأن والدتها تعتزم نقلها لمصر في شمال أفريقيا في زيارات منتظمة لأهلها هناك.

لكن مخططات الأم لسفر ابنتها لمصر، تعثرت بعد الحكم الذي أصدرته القاضية “جاستيك راسل” والذي يقضي بعدم أحقية الأم بالسفر خارج المملكة المتحدة مع ابنتها حتى تبلغ السادسة عشر من عمرها، حمايةً لها من تشويه أعضائها التناسلية وإخضاعها للختان.

ووجدت القاضية أن “هناك خطرًا حقيقيًا على البنت التي قد تخضع للختان، ما أن تطأ قدميها مصر”، على الرغم من تأكيد والدها وعائلته أنهم لا ينوون إخضاعها للختان، الذي يعد جريمة في بريطانيا.

وذكر التقرير أن أكثر من 90% من النساء في مصري يتعرضن لتشويه أعضائهن التناسلية بالختان، لكن الأب وأسرته لا يرفضون الاعتراف تمامًا بأنها مشكلة في مصر.

وقالت القاضية في حكمها، إن “الأب ينظر إلى الختان باعتباره واحد من الثقافة والتقاليد المصرية، ويؤمن بتقنينه وإجرائه في مستشفى”، كما نص الحكم على أن الأب “لم يكن مهتم صراحةً إذا ما كانت أخوته قد خضعن للختان، وكان متفاجئ بأن أم طفلته لم تخضع للختان هي الأخرى”.

كما ذكر الحكم، أن “علاقته بزوجته كانت مرفوضة من قبل عائلته، وأنه يعتقد أنه على كل بنت أن تخضع للختان”.

وأشار التقرير، إلى أن القضية قد رفعها مجلس مقاطعة “هيرتفور دشاير”، بعدما راودت الشكوك زائر الصحة حول الرعاية الصحية المقدمة للطفلة الصغيرة.

وقالت القاضية إن “الأم تعيش في انجلترا، بينما يعيش الأب في مصر”، وأمرت بأن تحتفظ المحكمة بجواز سفر الطفلة الصغيرة لمنعها من السفر إلى مصر حتى حلول عام 2032 عندما تبلغ السادسة عشر من عمرها.

كما قضت بمنع والدة الطفلة من السفر بها إلى أي مكان خارج بريطانيا خشية السفر بها من هناك إلى مصر.

وأكدت القاضية أن القصد من الحكم ليس “منع الطفلة الصغيرة من رؤية والدها وأسرتها في مصر، لكن تشجيع عائلة والدها لزيارتها في انجلترا”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق