أخبارسياسة

خالد علي لـ BBC: “عشان تبنيها” استغلال لمال الشعب..وخدش الحياء” تيران وصنافير” (فيديو)

المرشح الرئاسي خالد علي في حواره مع بي بي سي: كل من يستقل برأيه عرضه للملاحقة والعقاب

 

أعلن خالد علي، المحامي والمرشح المحتمل لانتخابات الرئاسة 2018، عن موقفه من أداء الرئيس والحكومة وما يطرحه للإصلاح من خلال برنامجه الانتخابي، مساء اليوم الأحد، في حواره لبرنامج بلا قيود المذاع على قناة بي بي سي عربي.

و تحدث عن الضغوط التي تواجهه في هذه الانتخابات  «في السابق كان يتم تهيئة الوضع لتولي قائد عسكري لمقاليد الحكم، المنافسة كانت مختلفة، فنحن أمام مرشح يدعمه الجيش، ومرشح يدعمه بعض القوى السياسية، والآن الاعتماد على حق الشعب في الاختيار».

كما علق على قضية الفعل الفاضح المتهم فيها قائلاً” مطلوب مننا ندير حملة انتخابات رئاسية وحكم بالسجن 3 شهور في نفس الوقت” واستكمل حديثه “سأظل أدافع عن تيران وصنافير.. وكل القوى السياسية المصرية تشاركت في الدفاع عنها وسنكمل المعركة”.

و أكد علي أن الحكم المسيس لا يرتبط بخدش الحياء العام كما تقول أوراق الاتهام، وإنما هو محاولة لعرقلة ترشحه” فوجئنا بصدور الحكم بدون سماع المحامين”.

وفي نفس السياق أضاف ” خدش الحياء الحقيقي هو التنازل عن تيران وصنافير، و هيبة الدولة تسقط عندما يتحول البرلمان لفرع من فروع السلطة التنفيذية”.

وعن آلية ترشحه قال أنه سيعتمد على جمع التوكيلات الشعبية وليس دعم أعضاء البرلمان كما فعل في 2012، ووصف علي الانتخابات الرئاسية بالمعركة التي يدعو المصريين للتكاتف و خوضها،

وأضاف ” أعول على المصريين لكني أخشى تهديد المواطنين وترويعهم لمنعهم من تقديم التوكيلات”.

و قال أن موقف النظام الحالي من المطالبين بالتغيير هو التنكيل والعقاب، إلا أنه يرى إمكانيه الاصطفاف لمواجهته إذا استعادت القوى الفاعلة ثقتها بمشروعها للتغيير.

وعلق علي سياسات الإنفاق الحكومية الحالية قائلاً أنها ” غير رشيدة” إذ انشغل النظام بالانفاق على مشاريع استعراضية غير مجدية من جيوب دافعي الضرائب، بينما الناس ” مش لاقية تاكل”. كما حذر من سياسات الإقراض التي تتبعها الحكومة بأنها ” تهدد الأمن القومي وتهدد مستقبلنا”.

وتابع علي عن استغلال المال العام في غير محله ” حملة “عشان تبنيها “الآن تستغل أموال الشعب في معركة الرئاسة”.

وأشار علي أن ترشحه للرئاسة هو  جزء من ضمانات استمرار مكسب الانتخابات الرئاسية “إن الدفاع عن مستقبل هذا البلد معركتنا”

وانتقد الممارسات الأمنية ” كل من يدلي برأيه بشكل مستقل يتعرض للعقاب والملاحقة من النظام”.

و علق على أداء الرئيس السيسي ” الناس غاضبة من إدارته وفشله بعد ما جربته أربع سنين” واستدل بالحرب على الإرهاب ” النظام يقوم بحرب مزعومة على الإرهاب ي يغلق المجال العام في الداخل ويجمل صورته في الخارج، بينما الإرهاب الفعلي أصبح على أبواب القاهرة”

واستكمل تعليقه على سياسات الحكومة في الحقوق الأساسية مثل: التعليم والصحة منتقداً التعامل معها باعتبارها سلعة يتم توفيرها للقادرين فقط كما وصف. لافتاً إلى كون هذه الحقوق مما يجب أن يتم كفالته لكل المواطنين.

وأعرب علي عن أمله في حدوث إجماع على ترشحه من القوى السياسية والمدنية، معتبراً أنها فرصه للتيار الديمقراطي أن يعبر عن نفسه.

وووصف علي معركة الانتخابات قائلاً ” القوى المدنية ستخوض معركة من أجل الضمانات.. وأتمنى أن يشتبك الشارع المصري معنا ويشارك في تطوير برنامجنا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق