ثقافة و فن

«حواس»: ألمان يعملون لحساب يهودي مصري في بلجيكا سرقوا «خرطوش خوفو» في أبريل

 

حواس

كشف الدكتور زاهي حواس، وزير الدولة لشؤون الآثار السابق، أن سرقات خرطوش الملك خوفو، تمت لحساب يهودي مصري يعمل في بلجيكا وهو، روبرت بوفال، والذي يحاول بكل الطرق إثبات أن «الهرم صناعة يهودية وغير مصرية».

 و قال «حواس»، في تصريحات خاصة لـ«المصري اليوم»، إن محمد إبراهيم، وزير الآثار، قال في أحد اللقاءات الإعلامية، إن «سرقات خرطوش خوفو تمت في عام 2006، وهو ما يخالف الحقيقة والواقع؛ حيث إن الأجهزة الرقابية والشرطة أثبتت أن السرقات تمت عام 2013، وهو ما تثبته جوازات السفر الخاصة بالألمان، والتي ثبت أنهم دخلوا إلى مصر في أبريل الماضي».

  وتساءل «حواس»: «كيف تكون السرقات تمت عام 2006 والتحقيقات جرت مع المسؤولين الحاليين، ولم يتم التحقيق مع المسؤول عن منطقة الهرم وقتها، كما أن نتيجة التحقيقات جاءت لتؤكد كلامي؛حيث تم نقل جميع المسؤولين عن منطقة الهرم بعد التأكد من تورطهم في الواقعه بشكل أو بآخر»

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق