أخبار

حفتر والسراج إلى موسكو لتوقيع “اتفاق وقف إطلاق النار” في ليبيا

مشاركة مسؤولين من مصر والإمارات بصفة مراقبين في المحادثات

أفادت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الإثنين، بانطلاق جلسة المحادثات التمهيدية بشأن ليبيا، بحضور قائد الجيش الوطني المشير خليفة حفتر ورئيس حكومة طرابلس فايز السراج.

وتجري المحادثات خلف أبواب مغلقة برعاية روسية تركية مشتركة، ويحضر وزراء الدفاع والخارجية ورئيسا جهازي المخابرات في روسيا وتركيا هذه المحادثات.

وقالت مصادر محلية إنه ينتظر أن يتم إطلاق الجزء الرسمي من المفاوضات في وقت لاحق.

وفي وقت سابق، أعلنت وكالة “نوفوستي” الروسية الحكومية، أن حفتر والسراج وصلا في وقت مبكر من صباح الاثنين إلى موسكو.

وقال رئيس فريق الاتصال الروسي حول ليبيا، ليف دينجوف، إن الطرفين سيجريان محادثات تركز في جوهرها على شروط مواصلة جهود التسوية في ليبيا.

وأضاف أن “المحادثات ستشمل إمكانية التوقيع على اتفاق بشأن الهدنة وتفاصيل هذه الوثيقة”.

وأشار المسؤول الروسي إلى “مشاركة مسؤولين من مصر والإمارات بصفة مراقبين في المحادثات”.

ويأتي التطور بعدما كان الرئيسان الروسي فلاديمير بوتن، والتركي رجب طيب أردوغان، أعلنا في 8 يناير، عن وقف إطلاق نار في ليبيا، اعتبارا من يوم 12 يناير.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق