ثقافة و فن

حضور براد بيت عيد ميلاد جينيفر أنيستون الـ50 يُنهي جميع الشائعات

دخل في هدوء وبشكل غير رسمي

المصدر: elle

حضر الممثل الأمريكي براد بيت، حفل عيد الميلاد الخمسين لطليقته جينيفر أنيستون، الزوجان المفضلان للعالم في فترة التسعينيات، في لوس أنجلوس، مساء أول من أمس السبت الماضي.

ووصل ممثل هوليوود، الذي انفصل عن جينيفر عام 2005، في هدوء وبشكل عفوي دون لفت الأنظار إليه إلى فندق Sunset Tower، ولم تكن أنيستون هي الوحيدة في المكان، فكان من بين الحضور أيضا صديقة بيت السابقة جوينيث بالترو، بالإضافة إلى صديقها السابق جون ماير، بالإضافة إلى صديقته السابقة كاتي بيري وصديقها الحالي أورلاندو بلوم.

كان أيضا من بين الحضور كيت هدسون وباربرا سترايسند.

ويأتي حضور براد للحفل بعد أسابيع فقط من خبر مواعدة بيت الممثلة تشارلز ثيرون، الحائزة على جائزة الأوسكار.

انفصل بيت وأنيستون عام 2005 بعد خمس سنوات من الزواج، وتزوج بيت من أنجلينا جولي، وأنيستون تزوجت جوستين ثيرو، لكن لم ينجح أي زواج منهما حاليا.

ولكن لا تدع خيالك يتشوق، هذه بالتأكيد ليست مصالحة رومانسية، إن مصدر “بي بيبلز” (الذي يقال إنه قريب من كلا الطرفين)، إن بيت وأنيستون ليسا على اتصال دائم، هما فقط يتمنان لبعضهما البعض الأفضل عندما يكون هناك مشروع جديد أو حدث كبير.

وقبل فترة، تحدّثت جينيفر أنيستون عن طلاقها السابق، وقالت: “أنا لا أشعر بالفراغ، حقاً لا”، وتابعت: “كانت زيجاتي ناجحة للغاية من وجهة نظري الشخصية، ووصولها إلى النهاية كان خيارا من الطرفين، لأننا أردنا أن نعيش سعداء وفي بعض الأحيان لم يعد للسعادة مكان في هذا الترتيب بعد الآن”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق