مجتمع

جمعيات خيرية بريطانية مُتهمة بالاستغلال الجنسي مقابل مساعدات

عدد تقارير "الاستغلال الجنسي" في تزايُد

المصدر: Thetimes

ترجمة: هبة حامد

بعد فضيحة “أوكسفام”، رابع أكبر مؤسسة خيرية في بريطانيا، والتي اتهمت بـ”تضليل الحكومة والشعب” بعد إخفائها معلومات تتعلّق بـ”انتهاكات جنسية” خاصة بالعاملين لديها، تزايد عدد البلاغات التي تقدّمها الجمعيات الخيرية في بريطانيا، ووصل إلى رقم قياسي من حالات “سوء السلوك الجنسي”.

وتلقت هيئة الرقابة على الجمعيات الخيرية البريطانية 633 تقريرًا عن الحوادث الخطيرة في أغسطس، والتي كان منها 464 تتعلق باستغلال المستفيدين من المساعدات، فضلا عن قضايا الأطفال والتحرش الجنسي.

ويتزايد عدد التقارير التي تظهر الاعتداءات الجنسية مقابل الاستفادة من المساعدات والمعونات الخيرية، إذ أوضحت صحيفة “ذا تايمز” البريطانية أن هناك سيدات تعرّضن للإساءة وتعليقات غير لائقة من مسؤولين عن هذه الجمعيات والمنظمات الخيرية.

ويوجد 2400 تقرير بشأن حوادث الاستغلال وسوء الإدارة منذ شهر أبريل مقارنة بـ2800 خلال الفترة بين عامي 2017 و2018.

ميشيل راسيل، مسؤولة التحقيقات في هيئة الرقابة، تقول إن عدد التقارير خلال أغسطس قفز بشكل واضح ليضع المؤسسات الخيرية تحت المهجر.

ومن المتوقع أن تنشر الهيئة تقريرًا لأكثر من 5 آلاف حادث متعلق “بسوء السلوك” في الجمعيات الخيرية تم الإبلاغ عنها خلال الـ4 سنوات الماضية، على أن يتم نشر التقرير خلال الأسبوع الجاري.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق