أخبار

جامعة الأزهر تفصل طالبة “فيديو الحضن”.. والمتحدث الرسمي: من حقها الطعن

هذه مجمل تصريحات رئيس جامعة الأزهر والمتحدث باسمها بشأن واقعة “فيديو الحضن”

زحمة

قررت جامعة الأزهر فصل طالبة بعدما انتشر مقطع فيديو لطالب يحتضنها داخل حرم جامعة المنصورة.

وقال المتحدث باسم جامعة الأزهر، أحمد زارع، في تصريح لبي بي سي إن مجلسا تأديبيا قرر فصل الطالبة، التي تدرس بكلية اللغة العربية بفرع الجامعة في المنصورة، بعد إجراء تحقيق معها، وأضاف أنه يجوز للطالبة تقديم طعن ضد قرار فصلها.

وقال زارع، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “حضرة المواطن”، المذاع على قناة “الحدث اليوم”، تقديم الإعلامي سيد على، إن جامعة الأزهر مؤسسة دينية وتعليمية “وما فعلته الفتاة يتنافى مع أخلاقياتها وأخلاقيات المجتمع وتقاليده”.

كما قال رئيس جامعة الأزهر، محمد المحرصاوي، في تصريح صحفي إن ما فعلته الفتاة يعد “خروجا كاملا عن كافة القيم الأزهرية والمجتمعية والجامعية”.

وأحيل الطالب لمجلس تأديبي في جامعته، لكن لم يصدر قرار بشأنه حتى الآن.

ولا تسمح جامعة الأزهر بالاختلاط بين الطلاب والطالبات في كلياتها ومبانيها.

وأوائل الشهر الجاري، انتشر فيديو عبر مواقع التواصل، لطالبة داخل الحرم الجامعي، وتغمض عينيها ويوجهها زملاؤها نحو طالب ينتظرها وهو راكع على إحدى ركبتيه وفي يده باقة ورد.

وما أن تقترب الطالبة وتفتح عينها، لتجد الطالب وتعرب عن سعادتها وهو يقوم باحتضانها ثم يدور بها في المكان وسط تصفيق الطلاب.

وفور انتشار الفيديو أحالت جامعة المنصورة، الطالب الذي ينتمي لها، للتحقيق في الواقعة والتي من المقرر أن يُنظر فيها الإثنين المقبل، مشيرة إلى أن الواقعة كانت احتفاء بعيد ميلاد الطالبة، وفق وسائل إعلام.

وكشفت التحقيقات أن الشاب يدعى “محمود ر. أ.”، وهو طالب بالفرقة الأولى في كلية الحقوق، وأن الطالبة تدعى “إسراء م. ا.”، وتدرس في كلية اللغة العربية بجامعة الأزهر.

وتأييدا للشابة التي تم فصلها من جامعتها، أطلق ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاج “الحب_مش_جريمة” انتقدوا عبره قرار إدارة الأزهر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق