أخبارسياسة

جائزة نوبل للسلام 2017 إلى منظمة “آيكان”

شعار الحملة الدولية للقضاء على الأسلحة النووية “آيكان” هو “انتصار الحقيقة على القوة”

أعلنت لجنة جائزة نوبل للسلام عن منح الجائزة للعام 2017 إلى “الحملة الدولية للقضاء على الأسلحة الدولية” (آيكان)

وتتكون “آيكان” من  مجموعة من المتطوعين من كل أنحاء العالم، تعمل  من أجل عالم خال من الأسلحة النووية.. و أجل مستقبل أكثر أمناً..

 وشعارها “انتصار الحقيقة على القوة”
تأسست آيكان في البداية بواسطة “اتحاد الأطباء الدوليين لمنع الحرب النووية، وهو اتحاد يضم أطباء من 60 دولة حول العالم، وحصل هذا الاتحاد على جائزة نوبل للسلام عام 1985 لجهوده في توحيد أطباء العالم لتوعية الشعوب بأخطار الحرب النووية خلال فترة “الحرب الباردة.

وبعد انتهاء الحرب الباردة وسع االاتحاد  أنشطته لتشمل العالم كله..

 وتجيب المنظمة على موقعها على سؤال: لماذا نريد عالماً خالياً من الأسلحة النووية؟

لأن الأسلحة النووية لا تعني الحماية في المستقبل، بل تعني مستقبلاً أكثر خطراً لكل من يعيش على أرض هذا الكوكب. فهل تعلم أن لحظة قراءتك لهذه الكلمات يوجد ما يقرب من 20000 رأس نووي في ترسانة 9 دول فقط؟!.. والقائمة في ازدياد!

ما يعني وجود مخاطر كارثية نتيجة هذا العدد الهائل من الأسلحة النووية، بدءاً من احتمال حدوث أخطاء في التصميم, الحسابات أو الصيانة، فضلاً عن احتمال وصول هذه الأسلحة لأيدي عناصر إرهابية.
الكارثة لا تكمن فقط في حال استخدام هذه الأسلحة، بل في مجرد وجود شكوك حول وجودها، ورأينا مثالاً مدمراً على ذلك في حرب العراق.
أضف إلى ذلك أن أن سعي دولة لامتلاك سلاح نووي يدفع كل الدول المجاورة لها إلى ذلك، لذا فنحن نسعى لعالم حر.. عالم خالي من الأسلحة النووية

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق