أخبار

تونس.. وفاة الرئيس السبسي عن عمر يناهز 93 عامًا

توفي في المستشفى العسكري بالعاصمة

سي إن إن – الحرة

أعلنت رئاسة الجمهورية في تونس وفاة الرئيس الباجي قايد السبسي في المستشفى العسكري بالعاصمة تونس، صباح الخميس، وذلك بعد تعرضه لوعكة صحية هي الثانية من نوعها في أقل من شهر.

وقالت الرئاسة التونسية في صفحتها على فيس بوك، إن الرئيس السبسي وافته المنية في العاشرة والنصف من صباح الخميس، بتوقيت تونس.

وكانت وسائل إعلام تونسية محلية، نقلت عن نجل الرئيس التونسي، في ساعة متأخرة من مساء الأربعاء، أن الرئيس السبسي نُقل إلى المستشفى العسكري في العاصمة التونسية، بعد أزمة صحية طارئة، وأشار حافظ السبسي إلى أن الوعكة نتيجة ”توعك صحي طارئ ناتج عن مخلفات التسمم الغذائي الذي تعرض له خلال الفترة الماضية“.

وهذه هي المرة الثانية التي ينقل فيها الرئيس للمستشفى خلال شهر واحد.

وكان السبسي، البالغ من العمر 92 عاما، نقل في حالة حرجة الشهر الماضي للمستشفى العسكري حيث قضى أسبوعا قبل الخروج بعد إعلان تعافيه.

ودعا السبسي إلى إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في أكتوبر ونوفمبر  القادمين.

 

من سيشغل منصب رئيس الجمهورية مؤقتًا؟

 

يشغل رئيس البرلمان محمد الناصر (85 عاما) مؤقتا المنصب في حال وفاة الرئيس وفقا للفصل 84 من الدستور.

وانتخب الناصر رئيسا للبرلمان في 2014 ويعد من السياسيين المقربين من قائد السبسي.

كما يمكن تكليف رئيس الحكومة كذلك بمهام رئيس الدولة في حالتين.

طبقا للمادة 83 من الدستور التي تنص على أن “الرئيس الجمهورية إذا تعذر عليه القيام بمهامه بصفة وقتية أن يفوض سلطاته إلى رئيس الحكومة لمدة لا تزيد عن ستين يوما”.

ويقوم رئيس الجمهورية بإبلاغ رئيس مجلس نواب الشعب بتفويضه المؤقت لسلطاته.

كما أنه وفي حال شغور مؤقت للسلطة يحل رئيس الحكومة مكان الرئيس مباشرة مدة ستين يوما.

ويرى العش أنه “سيكون هناك رئيس واحد لكل السلطات التنفيذية” وهو يوسف الشاهد وبإمكانه لاحقا أن يقر التعديلات التي صادق عليها البرلمان الاسبوع الفائت والتي بالإمكان أن تقصي خصومه السياسيين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق