السعودية تعتقل “فتاة التنورة القصيرة” (فيديو)

فيديو  لفتاة تمشي بملابس قصيرة في قرية أوشيفير يفاجيء السعوديين

 نقلت وسائل إعلام سعودية، بينها سبق الالكترونية وعكاظ والرياض، عن متحدث باسم الشرطة في الرياض قوله إن التحقيق جار مع الفتاة  التي ظهرت في مقطع فيديو وهي ترتدي تنورة قصيرة في منطقة عشيقير التاريخية، وقال المتحدث إن الفتاة  أقرت بأنها زارت الموقع برفقة ولي أمرها.

وأفاد المتحدث أن المرأة نفت أن تكون هي التي نشرت المقاطع أو أن يكون حساب “سناب شات” الذي نشر المقاطع يخصها.

وتم تحويل القضية إلى النائب العام الذي سيقرر إن كانت ستتعرض إلى الملاحقة القانونية.

وكانت إمارة الرياض دعت السلطات في بيان إلى اتخاذ “الإجراءات اللازمة” للعثور على الفتاة المتهمة بـ”السير… بملابس غير محتشمة”.

وكانت فتاة  قد أُثارت  الجدل بين مواطني المملكة العربية السعودية عبر وسائل التواصل الاجتماعي بعد انتشار مقطع فيديو لها وهي تتجول في منطقة عشيقير التاريخية  وهي ترتدي تنورة قصيرة، ما دفع السلطات لفتح تحقيق معها.
وسلط موقع إذاعة BBC البريطاني الضوء على قصة الفتاة التي تواجه انتقادات واسعة من مواطنيها بسبب تمردها على قوانين المملكة التي تلزم النساء بارتداء الملابس الفضفاضة.
وتلزم المملكة العربية السعودية النساء بارتداء الحجاب والعباءات على أراضيها، كما تمنع القوانين هناك النساء من قيادة السيارات والاختلاط بين الجنسين.
وكانت الفتاة التي ينسب إليها اسم “خلود”  قد نشرت فيديو عبر حسابها على «سناب شات» تظهر من خلاله وهي تتجول في عطلة نهاية الأسبوع في أحد الشوارع التاريخية في قرية أوشيقير التراثية، على بعد 155 كليومترا شمال العاصمة السعودية الرياض بمحافظة نجد.
ونجد هي واحدة من أكثر المناطق محافظة في المملكة العربية السعودية. حيث  ولد مؤسس الوهابية، محمد بن عبد الوهاب في أواخر القرن الثامن عشر.
من جانبه كتب الصحفي خالد زيدان عبر حسابه على تويتر : «عودة الشرطة الدينية هنا أمر لا بد منه».
بينما جادل مستخدم آخر لتويتر بقوله : «علينا احترام قوانين السعودية ففي فرنسا يتم حظر النقاب،  وفي السعودية يجب ارتداء العباءات والملابس الإسلامية هي جزء من قوانين المملكة»
وقال الكاتب والفيلسوف وائل القاسم  «صدمت لرؤية تلك التغريدات الغاضبة والمخيفة».
واضاف «اعتقدت أن الفتاة  قتلت شخصا ما، واتضح بعد ذلك أن القصة تدور حول تنورتها، وأنا أتساءل كيف يمكن أن تنجح رؤية 2030 إذا تم القبض عليها»، مشيرا إلى برنامج الإصلاح السعودي  الذي كشف النقاب عنه ولي العهد السعودي محمد بمن سلمان آل سعود .
في المقابل دافع البعض عن خلود لافتين إلى  زوجة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وابنته إيفانكا، حيث اختارتا عدم ارتداء العباءات أو الحجاب أثناء زيارتهما  إلى المملكة العربية السعودية في مايو  الماضي.
وكتبت فاطمة العيسى : «سيتحدثون عن جمال خصرها وسحر عينيها إذا كانت غربية، ولكن لأنها سعودية يدعون إلى اعتقالها».
وذكرت  صحيفة عكاظ السعودية يوم الاثنين أن مسؤولين فى اشيقير قد طلبوا من حاكم المقاطعة والشرطة اتخاذ اجراءات ضد المرأة.
وفي الوقت نفسه، أكدت الشرطة الدينية عبر تويتر، «هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر»، علمها بالفيديو وقالت إنها على اتصال بالسلطات المعنية.
اقرأ ايضاً :   الأسبوع بالفيديو: أعلى 7 فيديوهات مشاهدة هذا الأسبوع