أخبار

تقارير أمريكية: مقتل حمزة بن لادن في غارة جوية

نشر رسائل يدعو فيها إلى شن هجمات على الولايات المتحدة وبلدان أخرى

بي بي سي

قتل حمزة بن لادن، نجل مؤسس تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن، في غارة جوية، بحسب ما نقلته وسائل إعلام في الولايات المتحدة عن مسؤولين في المخابرات الأمريكية.

وكان بن لادن الابن، الذي يعتقد أنه كان في الـ30 من العمر، قد نشر رسائل صوتية ومرئية يدعو فيها إلى شن هجمات على الولايات المتحدة وبلدان أخرى.

ورصدت الحكومة الأمريكية في شهر فبراير مكافأة قيمتها مليون دولار، لمن يدلي بمعلومات تقود إلى الكشف عن مكان اختفاء حمزة، الذي يُعتقد أنه تولى قيادة تنظيم القاعدة بعد مقتل والده في عملية نفذتها قوات أمريكية في باكستان في شهر مايو عام 2011.

ونشرت صحيفة نيويورك تايمز وشبكة إن بي سي، وسي إن إن الأمريكية خبر “وفاة” حمزة نقلا عن مصادر في المخابرات الأمريكية لم تحددها.

ولا يعرف مكان ولا تاريخ موته. ولم يصدر أي تعليق بعد عن وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاجون).

وحث حمزة بن لادن الجهاديين على الانتقام لمقتل والده في عملية للقوات الأمريكية الخاصة في مدينة أبوت أباد الباكستانية، كما دعا أهالي شبه الجزيرة العربية إلى التمرد.

ويُعتقد أن حمزة كان رهن الإقامة الجبرية في إيران، لكن تقارير أخرى تشير إلى أنه ربما كان موجودا في أفغانستان أوباكستان أوسوريا.

وأفادت تقارير بأن حمزة بن لادن قتل في عملية عسكرية في العامين الماضيين، وأن الحكومة الأمريكية كانت ضالعة في ذلك، لكن لا يعرف تاريخ قتله ولا وقته.

وكانت السعودية قد جردته من جنسيتها في مارس الماضي.

وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن وثائق عُثر عليها في منزل كان يختبئ فيه والده أثناء عملية قتله في 2011، تشير إلى إعداد حمزة لتولي قيادة تنظيم القاعدة خلفا لوالده.

وقيل أيضا إن القوات الأمريكية عثرت على شريط فيديو يسجل زفاف حمزة على ابنة زعيم بارز آخر في تنظيم القاعدة، وإن الاحتفال أُقيم في إيران.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق