أخبار

تفاصيل.. اشتباكات بين الشرطة وسكان “نزلة السمان” وهذه هي الأسباب

4 عقارات مخالفة بمنطقة نزلة السمان بالهرم

زحمة

ألقت أجهزة الأمن في الجيزة القبض على 33 مرشدا سياحيا من أصحاب البازارات وعدد من المواطنين لاتهامهم بعرقلة واعتراض تنفيذ أحكام إزالة بمنطقة نزلة السمان في حي الهرم التابع لمحافظة الجيزة.

كان عدد من أهالي منطقة نزلة السمان بحي الهرم في محافظة الجيزة، تجمهروا اعتراضًا على قرارات الإزالة الصادرة بحق منازلهم وبعض المحال التجارية بالمنطقة.

وشهد صباح اليوم الإثنين وجودا أمنيا مكثفا من قبل قوات الأمن بوزارة الداخلية، في ظل تجمهر العشرات من سكان المنطقة، والذين ظلوا يهتفون “سلمية.. سلمية” و”مش هنسيبها” لمنع تنفيذ قرارات الإزالة.

وقامت أجهزة الأمن بإطلاق الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع، فضلًا عن إلقاء القبض على 33 شخصا من المتظاهرين.

أكد اللواء علاء بدران المتحدث الرسمي لمحافظة الجيزة، أن هناك حملة مستمرة منذ أربعة أيام لإزالة 4 عقارات مخالفة بمنطقة نزلة السمان بالهرم.

وأن الحملة مكبرة وتتضمن تأمينًا جيدًا لمواجهة أي مشادات أو هجوم يحدث من قبل الأهالي، مشيرًا إلى أنه تم الانتهاء من إزالة 3 عقارات ويتبقى عقار واحد فقط.

وأوضح المتحدث الرسمي لمحافظة الجيزة، أن العقارات الثلاثة غير قابلة للسكن، وأن العقار الرابع هو فندق تم إخلاؤه حتى تتم إزالته.

ونقلت صحيفة “الشروق” عن الحقوقي محيي خطاب، أحد أهالي المنطقة، أن أجهزة الأمن قامت بإزالة مباني مقامة منذ أكثر من خمسين عاما ومقيدة بالضرائب العقارية وبها مرافق كعدادات كهرباء منذ الستينيات.

وأشار خطاب إلى أن سبب غضب الأهالي والمرشدين السياحيين هو عدم التواصل مع المسؤولين في المحافظة ودفعوا بالشرطة لمواجهة المواطنين، مؤكدا أن أصحاب تلك البازارات يمتلكون عقودا موثقة ومبانيهم تعود لعشرات السنين وبعضها منذ أكثر من مئة عام ولا يوجد قرار بهدمها أو إعلان مسبق وفق قوله.

وأضاف أن المواطنين الذين يعملون في السياحة من مرشدين سياحيين وأصحاب شركات سياحة وبازارات كبرى وهم الأحرص على الاستقرار وإنقاذ القانون مشيرا إلى أن كل ما يخشاه الأهالي هو إزالة بيوتهم ومحلاتهم وتهجيرهم من المنطقة دون سابقة إنذار، مطالبا الدولة بتطوير المنطقة طبقا للقوانين والصالح العام.

في المقابل نقلت “الشروق” أيضًا عن مصدر أمني أن أجهزة الأمن والأجهزة التنفيذية بالمحافظة أخطروا كل الأهالي الصادر في حقهم قرارات إزالة، مشيرا إلى أن أجهزة الأمن أطلقت الغاز المسيل للدموع بعد تجمع عشرات الأهالي ومحاولتهم التعدي على الضباط والأفراد.

وأشار المصدر إلى أن كل المتهمين تم إيداعهم بقسم الشرطة لحين عرضهم على النيابة العامة والتحقيق معهم.

يذكر أن رئيس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي، أصدر أوامر مباشرة بضرورة إزالة كل التعديات على أراضي الدولة، والمباني المخالفة للقانون بمحيط منطقة الأهرامات الأثرية، الأمر الذي لم يلق قبول سكان منطقة نزلة السمان، خاصة بعد تنفيذ قرار رئيس الوزراء على مراحل متتالية ومتتابعة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق