أخباررياضة

تغيير مفاجئ في موقف برشلونة وريال مدريد من محمد صلاح

الخبر يعد سعيدا جدا لمدرب ليفربول

صلاح يحتفل بهدفه في كريستال بالاس أول أمس

إعداد وترجمة – نهال نبيل

أخيرًا، سيطر شعور هائل بالارتياح داخل نادي “ليفربول” الإنجليزي، بعد خشيته أن يتبع المحترف المصري محمد صلاح زميله السابق فيليب كوتينيو الذي غادر النادي الأحمر هذا الصيف، حيث كان من المُرجح انتقال صلاح إلى أحد الفرق العملاقة بالدوري الإسباني محققًا سعرًا لافتًا يصل إلى 200 مليون جنيه إسترليني، بالمقارنة بآخر صفقة لشرائه من نادي “روما” الإيطالي في صفقة بلغ ثمنها 35 مليون جنيه إسترليني فقط.

حسبما تذكر صحيفة “إكسبريس” الإنجليزية، فالسبب في انتهاء الشكوك حول انتقاله إلى الليجا الإسبانية هو أن نادي “برشلونة” لم يعد يخطط لشراء لاعب سوى أنتوني جريزمان، لاعب فريق “أتلتيكو مدريد” الإسباني، ولا تتبقى في خزينة النادي أي نقود إضافية للمنافسة على شراء صلاح.

وتذكر التقارير الرياضية أن النادي الكتالوني سيكون المصير الذي يختاره جريزمان، مع تزايد احتمالية أن يكون النادي قد توصّل بالفعل إلى اتفاق لتوقيع جريزمان لصالحه في نهاية الموسم، بعد الموافقة على دفع 86 مليون جنيه إسترليني كشرط جزائي مطلوب لشرائه من “أتلتيكو مدريد”.

وعلم القسم الرياضي لـ”إكسبريس” من مصادر إسبانية أن هناك أيضًا اتجاها للرفض في “ريال مدريد” عند مناقشة انتقال صلاح إلى صفوفه.

هذا ليس خبرًا سعيدًا إلا لـ”ليفربول”، ورئيسه يورجن كلوب الذي يمكنه أن يجعله ناديه أغنى إلى أبعد مما يخطر بأحلامه إن أجرى صفقة ببيع صلاح؛ لكنه “سيشلّ إمكانياته الهجومية” إن فعل، وفقًا لتعبير الصحيفة.

الآن يمكن لـ”ليفربول” ولاعبه الناري محمد صلاح الضغط على المنافس “مانشستر سيتي” للإطاحة به من دوري الأبطال، خلال مباراة الذهاب المرتقبة في الدور قبل النهائي على استاد “أنفيلد” بمدينة ليفربول الأربعاء المقبل.

اتجهت “إكسبريس” إلى الأسطورة الكروية، الهولندي ديرك كويت، لتسأله عن توقعاته للمباراة، حيث قد سبق له تجربة هذه الليالي الأوروبية الحماسية في بلدة ميرسيسايد بمدينة ليفربول حيث استاد “أنفيلد”. وتوقع كويت أن “سيتي” ورئيسه بيب جوارديولا “لن يعلما من أين تأتي شباكهما الأهداف”.

وأوضح كويت: “أرض الملعب في ميرسيسايد كهربية وهذا يفيد ليفربول بلا شك، وجميع خصومه يعلمون ذلك، كما يعلم سيتي أن القدوم إلى “أنفيلد” والفوز فيه ليس بالأمر السهل. شاهدتُ مباراة الدوري بين سيتي وليفربول على هذا الملعب، وربما تضمنت الأداء الأفضل لليفربول على مدار الموسم”.

وتابع اللاعب الهولندي المعتزل: “أعتقد بأن ليفربول طوَّر أسلوبه في اللعب خلال الشهرين الأخيرين. هل يمكنهم الفوز بدوري الأبطال الأوروبي؟ إنها كرة القدم؛ وبالتالي لديهم فرصة وكذلك لدى سيتي الفرصة”.

وعلى قدر إعجاب كويت بصلاح، يأتي مساويًا إعجابه بمواطنيه اللاعبين الهولنديين في ليفربول جورجينيو فينالدوم وفيرجيل فان ديك. وأضاف: “أنا فخور جدًا بهما، فقد سجّل “جيني” بعض الأهداف شديدة الأهمية للنادي، وفيرجيل حديث العهد بالنادي لكن أداءه جيد، فضلًا عن كونه كابتن المنتخب الوطني، لذا فهو يحقق خطوات جيدة في طريقه”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق