سياسة

تغييرات في «ديباجة الدستور» وبدر يرفض توضيح مباديء الشريعة : بلا 219 بلا زفت

لجنة الخمسين

 

قررت «لجنة الـ50» تشكيل لجنة مصغرة لإعادة صياغة ديباجة الدستور بعد اعتراض ممثلي الكنائس الثلاثة على  حذف «مدنية الدولة» منها، وإضافة فقرة تعبر عن مضمون المادة 219 المفسرة لمبادئ الشريعة.

وبحسب صحيفة المصري اليوم تضم اللجنة المشكلة الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، والمستشار محمد عبد السلام، ممثل الأزهر، وعمرو صلاح، ممثل شباب الثورة، والشاعر سيد حجاب، ومحمد منصور، ممثل حزب النور، والأنبا انطونيوس ممثلا عن الكنائس الثلاثة.

وتنص الديباجة التي صاغها الشاعر سيد حجاب عضو اللجنة على:

مصر هبة النيل للمصريين، ومصر هبة المصريين للإنسانية. مصر -بعبقرية موقعها وتاريخها- رأس أفريقيا المطل على البحر المتوسط، ومصب لأعظم أنهارها: النيل.. والنيل شريان الحياة لمصر والمصريين.

ومصر -بعبقرية موقعها وتاريخها- قلب العالم العربي، بل قلب العالم كله، فهي ملتقى حضاراته وثقافاته ومفترق طرق مواصلاته البحرية واتصالاته. هذه مصر، وطن خالد للمصريين، ورسالة سلام ومحبة لكل الشعوب. وصياغات أخرى؟

وفي السياق ذاته رفض محمود بدر، مؤسس حملة تمرد، عضو لجنة الـ«50» لتعديل الدستور، إصرار حزب النور على أن تتضمن ديباجة الدستور تفسيرًا واضحًا لـ«مبادئ الشريعة الإسلامية» من خلال الجمع بين مضمون المادة 219 وفحوى تفسير المحكمة الدستورية العليا للكلمة.

 وعبر «بدر»، في حسابه على «تويتر»، عن رفضه قائلًا: «بلا 219 بلا زفت». وبحسب صحيفة المصري اليوم كان صلاح عبدالمعبود، عضو الهيئة العليا لحزب النور، ممثل الحزب الاحتياطي بلجنة الـ50، أكد السبت إصرار الحزب على أن تتضمن ديباجة الدستور تفسيرًا واضحًا لمعنى كلمة «مبادئ الشريعة الإسلامية» الواردة بالمادة الثانية من الدستور.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق