أخبار

تسرُّب غاز الكلور في الإسكندرية يُسفر عن اختناق 17 تلميذًا ومُعلِّمًا

حادثة في منطقة السيوف

أخلت قوات الأمن ومديرية التربية والتعليم في الإسكندرية، اليوم الأربعاء، مجمع مدارس السيوف، وذلك بعد حدوث تسرّب غاز الكلور من محطة مياه شرب مجاورة له، وهو ما أسفر عن اختناق 17 تلميذا ومُعلّما.

وتلقّى اللواء محمد الشريف، مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا من قسم شرطة ثاني الرمل يفيد حدوث تسرب غاز من محطة مياه الشرب في منطقة السيوف، وهو ما أدى إلى انتشار الرائحة ووصولها إلى مجمع مدارس مجاور له.

انتقلت قيادات مديرية الأمن وسيارات الإسعاف إلى موقع الحادث، وجرى إخلاء مجمع المدارس بالكامل، خوفًا من حدوث اختناقات بين التلاميذ.

ووفقًا إلى محضر الشرطة المحرر بمعرفة المقدم ياسر القطان، فإنه تبيّن من الفحص حدوث تسرب غاز الكلور من محطة مياه الشرب ما أسفر عن إصابة 15 تلميذا باختناق واثنين من المعلمين، وجرى نقل 14 حالة منهم إلى مستشفى جمال عبدالناصر و3 حالات إلى مستشفى الطلبة في سبورتنج، وحالتهم مستقرّة.

وفي سياق متصل، أصدرت شركة مياه الشرب في الإسكندرية، بيانًا يفيد بحدوث شرخ مفاجئ في أحد الخطوط الناقلة لغاز الكلور لأجهزة الحقن المغذية لمراحل إنتاج المياه لمحطة السيوف وتمت السيطرة على الكسر خلال دقيقة واحدة.

وأضاف البيان أنه “جرى تشغيل وحدة معالجة التسرب أوتوماتيكا ووجود انبعاث بسيط لرائحة الكلور، وحيث إن مجمع المدارس بالقرب من أسوار المحطة تسبّب في وصول رائحة بسيطة أدت إلى تخوّف مسؤولي المدارس”.

وذات السياق انتقل الدكتور محمد أبوسليمان وكيل وزارة الصحة في الإسكندرية، إلى محطة مياه السيوف ومحيط مجمع المدارس وتم الدفع بفريق من إدارة صحة البيئة والرصد البيئي وتم نقل الحالات المصابة بالاختناق تحت إشرافه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق