العالم في 60 ثانية

ترامب عن قضية خاشقجي: السعوديون لم يخدعوني.. العالم في 60 ثانية

أهم خمسة أخبار في العالم.. الأربعاء 31 أكتوبر 2018

أجاب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، على سؤال من CNN، حول ما إذا كان يعتقد أن السعودية قد خدعته، بقوله: “لا”، لكنه أضاف أن السعوديين قد “خدعوا أنفسهم”.

وقال ترامب، عندما سُئل عما إذا كان يشعر بأن السعوديين قد “خدعوه” بعد مقتل الصحفي جمال خاشقجي: “لم يخدعوني”، ليضيف بعدها: “آمل فقط أن ينجح الأمر كله. لدينا الكثير من الحقائق، لدينا الكثير من الأشياء التي كنا نبحث عنها. لم يخدعوني. أعني، ربما أنهم خدعوا أنفسهم. سنرى كيف سيظهر كل ذلك”.

وكان المدعي العام التركي قد أعلن، اليوم، أن جريمة قتل خاشقجي “تم التخطيط لها بشكل مسبق وقُطعت الجثة إلى أشلاء ومن ثم التخلص من أي أثر لتك الأشلاء”.

ومن ناحيته، دعا وزيرا الدفاع والخارجية الأمريكيان إلى وقف لإطلاق النار في اليمن وبدء محادثات سلام.

وقال وزير الدفاع جيم ماتيس إن الولايات المتحدة ترغب في أن تجتمع أطراف الصراع على طاولة التفاوض، تحت مظلة الأمم المتحدة.

وأعطت إدارة ترامب تفاصيل خطة سلام تتوسط فيها الأمم المتحدة وتهدف إلى إنهاء الحرب في اليمن، بدءًا بوقف إطلاق النار في غضون 30 يومًا وإجراء محادثات في السويد.

وفي الإطار ذاته، أفاد وزير الدفاع الأمريكي، جيم ماتيس، بأن السعودية وحلفاذءها الإماراتيين على استعداد للتوصل إلى اتفاق، على اعتبار أن المحادثات الجارية بين التحالف بقيادة السعودية والمتمردين الحوثيين يتم ترتيبها من قبل المبعوث الأممي الخاص للأمين العام لليمن، مارتن غريفيث.

وعلى صعيد آخر، قرّرت الحديقة الترفيهية “باونس” افتتاح أول صالة خاصة بالنساء في الرياض نهاية هذا العام، لتبلغ مساحتها 9 ملاعب كرة سلة.

وستكون صالة “باونس” في الرياض الفرع السادس في الشرق الأوسط، وستبلغ مساحتها 3 آلاف متر مربع، أي ما يعادل 9 ملاعب كرة سلة.

وفي سياق آخر، قال البنك المركزي التونسي‭ا ،‬ليوم، إن احتياطي تونس من النقد الأجنبي ارتفع إلى 13.28 مليار دينار (4.61 مليار دولار)، بما يعادل 83 يوما من الواردات، بعد أن باعت الأسبوع الماضي سندات بقيمة 500 مليون يورو (565.60 مليون دولار).

وكان رصيد تونس يوم الثلاثاء 11.66 مليار دينار، أي ما يعادل 73 يوما فقط من الواردات.

ورغم ارتفاع رصيد تونس من النقد الأجنبي، لا يزال تحت خط 90 يوما من الواردات، مقارنة مع 96 يوما قبل عام.

ورياضيًا، قرر قاضي المحكمة الوطنية خوسيه ماريا فاسكيز هونروبيا، في اللحظات الأخيرة نقل قضية النجم البرازيلي نيمار جونيور نجم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي ولاعب برشلونة الإسباني السابق، إلى المحكمة الجنائية لكي يتم النظر في قضيته من قبل ثلاثة قضاة وليس هو فقط وهو ما سوف يؤخر محاكمته.

كانت البداية عندما طلب مكتب المدعي العام حبس اللاعب لمدة عامين فقط بسبب ارتكابه جريمة الفساد بين الأفراد بسبب قضية انتقاله الشهيرة لنادي برشلونة والتلاعب وغسيل الأموال الذي حدث بهذه الصفقة، وثبت بعد ذلك أن الأمر يتطلب إصدار الحكم على اللاعب من قبل رئيس المحكمة المركزية للتعليم والمحكمة الوطنية وذلك عقب تأكدهم بأن عقوبة اللاعب لن تتجاوز 5 سنوات حبس فقط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق