ترجماتحياتنا

تراجُع مُعدّلات ختان الإناث في إفريقيا وزيادتها في دول عربية

ما لا يقل عن 200 مليون امرأة في 30 دولة ما زلن يعانين مِن تأثير الختان

المصدر: CNN

ترجمة- هبة حامد

كشفت دراسة عن تراجعات في مُعدّل ختان الإناث في معظم أنحاء إفريقيا خلال العقود الثلاثة الماضية، بينما ارتفعت نسبة الفتيات اللاتي تعرّضن للختان في دول عربية.

وذكرت الدراسة أن شرق إفريقيا شهد معدل تراجع أسرع إذ انخفض معدل الانتشار بين الفتيات حتى سن الرابعة عشرة من 71.4% في عام 1995 إلى 8% في عام 2016.

وتنتشر عادة ختان الإناث في دول شمال إفريقيا، مثل الصومال، إذ تشهد أعلى معدلات لختان الإناث، ووفقًا إلى إحصائيات أعلنت عنها الأمم المتحدة فإن ما يقرب من 98% من الإناث في عمر بين 15 و49 عاما تعرضن للختان.

وقال باحثون من بريطانيا وجنوب إفريقيا، شاركوا في إعداد الدراسة بإشراف نجيانحا باكوين كانيلا، الأستاذ في جامعة نورثمبريا البريطانية، إن التراجع كان أبطأ بكثير في غرب وشمال إفريقيا إلا أنه كان مهما.

وأظهرت الدراسة أن شرق إفريقيا شهد انخفاضا في نسبة الفتيات اللاتي خضعن للختان من 71.4% إلى 8% بين عامي 1995 و2016، مقارنة بشمال إفريقيا والتي انخفضت فيها النسبة من 57.7% إلى 14.1% بين عامي 1990 و2015، بينما انخفضت النسبة في غرب إفريقيا من 73.6% إلى 25.4% بين عامي 1996 و2017.

وكشفت الدراسة عن ارتفاع مُعدّل ختان الإناث في العراق واليمن منذ عام 1997.

واعتمدت الدراسة على جمع البيانات خلال الفترة ما بين 1990 و2017، والتي تضمّنت 210.000 فتاة بداية من سن الرابعة عشرة من 29 دولة.

ووفقًا إلى الدراسة فهناك ما لا يقل عن 200 مليون امرأة في 30 دولة ما زالت عمليات الختان تؤثر عليهن حتى اليوم.

وأشار التقرير إلى الجهود الوطنية وغيرها من الخطوات التي اتخذتها الدول كانت وراء انخفاض نسبة الختان بين الإناث، بينما تسببت عوامل أخرى مثل الفقر والأمية والمعتقدات الخاطئة في استمرار زيادة معدلات الظاهرة في الدول الأخرى.

وشدَّد التقرير على ضرورة بذل كثير من المجهودات التي تتضمّن سنّ القوانين والتشريعات للحدّ من هذه الظاهرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق