أخبارسياسة

تجديد حبس وائل عباس وحازم عبدالعظيم 15 يومًا لاتهامهما بالتحريض ضد الدولة

يواجه المتهم وائل عباس عدة اتهامات منها الانضمام لجماعة محظورة

جددت اليوم الأربعاء، نيابة أمن الدولة العليا بإشراف المحامي العام الأول المستشار خالد ضياء الدين، حبس كل من المدوّن وائل عباس والناشط حازم عبدالعظيم 15 يوما على ذمة التحقيقات التي تجرى معهما بمعرفة النيابة في اتهامه ببث أخبار كاذبة والتحريض على قلب نظام الحكم.

ويواجه المتهم وائل عباس بالقضية 441 لسنة 2018، حصر أمن دولة عليا، عدة اتهامات منها الانضمام لجماعة محظورة، ونشر أخبار كاذبة، وبثّ مقاطع فيديو عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” كوسيلة من الوسائل الإعلامية للتحريض على قلب نظام الحكم، ونشر مقطع فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي لبثّ إشاعات كاذبة وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

وأسندت النيابة إلى حازم عبدالعظيم اتهامات بالاشتراك مع جماعة أنشئت على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، إلى جانب نشر أخبار ومعلومات وبيانات كاذبة -على نحو متعمد وبسوء قصد- عن الأوضاع السياسية والاقتصادية في البلاد بقصد تكدير السلم العام وزعزعة الثقة في مؤسسات الدولة، وذلك من خلال وسائل الإعلام المختلفة وحساباته الشخصية عبر مواقع التواصل الاجتماعي على شبكة الإنترنت.

كانت نيابة أمن الدولة العليا باشرت التحقيق مع حازم عبدالعظيم في أعقاب إلقاء القبض عليه تنفيذا للأمر الصادر بهذا الشأن من النيابة، وذلك في ضوء التحريات التي أجرتها أجهزة الأمن، والتي جاء بها ارتكابه للجرائم موضوع الاتهامات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق