أخبارمنوعات

تامر عبدالمنعم بعد الحكم بحبسه 3 سنوات: “فوجئت بغدر محمد فؤاد”

تامر عبدالمنعم: موقفي سليم والأيام بيننا

قال الممثل تامر عبدالمنعم الذي صدر بحقه حكم بالحبس ثلاث سنوات على خلفية اتهامه بتحرير شيك بدون رصيد للفنان محمد فؤاد، إنهما سبق وتصالحا واتفقا على أن يتنازل فؤاد، لكن الأخير فاجئه بتحريك دعوى ضده في الثامن من فبراير الماضي، مؤكدا أنه استأنف على الحكم. 

وكتب عبدالمنعم عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، مساء الثلاثاء “اطمئن الجميع انا بخير وقد تصالحنا انا وفؤاد واتفقنا ان يتنازل كل منا عن القضايا وهو ما فعلته ولكنني فوجئت بغدره يوم ٨ فبراير الماضي واستأنفت علي الحكم والجلسة يوم ٤ ابريل ولا صحة عن خبر حبسي واعلن ان موقفي سليم ولن يحصل فؤاد علي شئ ليس من حقه وبيننا الايام”.

وقضت محكمة جنح الدقي في وقت سابق من اليوم، بحبس عبدالمنعم ثلاث سنوات وكفالة قدرها خمسة آلاف جنيه لاتهامه بتحرير شيك بدون رصيد للفنان محمد فؤاد.

وتقدم دفاع فؤاد بدعوى حملت رقم 11233 لسنة 2017، ضد المشكو في حقه تامر محمد عبدالمنعم، يؤكد فيه أنه بتاريخ 25 /6/2017 قيام بتحرير شيك لموكله حمل رقم 58881 بمبلغ 2 مليون و150 ألف جنيه، وأن موكله توجه لأحد البنوك لصرف الشيك، فحصل على أمر رفض صادر من البنك لعدم وجود رصيد كافي.

وأوضح تامر عبد المنعم، نقلا عن موقع العربية، أن الخلافات بينه وبين فؤاد تعود إلى مسلسل “الضاهر” الذي يتولى إنتاجه، ويقوم محمد فؤاد ببطولته، وحصل بموجبه على شيكين، إلا أن “المسلسل أوقِف من قبل جهات سيادية”، مما دفع الشركة المنتجة لإنذار محمد فؤاد بعدم صرف الشيكين، غير أن فؤاد قام برفع دعوى قضائية بالشيكين، وهو ما تسبب في اندلاع الأزمة في شهر يوليو/تموز الماضي.

وقال عبد المنعم أن نقابتي الممثلين والسينمائيين تدخلت لحل الأزمة، إلا أن فؤاد أنكر أن الشيكين يعودان إلى المسلسل، وأكد أنهما يتعلقان بعملية تجارية بينه وبين عبد المنعم، وهو ما دفع الأخير لرفع دعوى خيانة أمانة ضد محمد فؤاد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق