سياسة

بي بي سي: ما نعرفه عن “الفرنسي” و”اللاجيء” والباسبور” في هجمات باريس

صاحب جواز السفر السوري دخل أوروبا منذ شهر عبر اليونان وطلب اللجوء في مونتينيجرو

بي بي سي – ترجمة: محمد الصباغ

قال المحقق فرانسوا مولين إن المهاجمين يبدو أنهم عملوا في ثلاثة مجموعات بالتنسيق فيما بينهم. وأضاف أنهم استخدموا نفس الأسلخة في الاعتداء كما كانوا جميعاً يرتدون نفس السترات الانتحارية.

قتل ستة منهم عندما كانوا يقومون بعملية التفجير، وقتلت الشرطة الأخير خلال عملية مسرح باتاكلان.

المهاجم الفرنسي

الوحيد الذي كشف عن هويته إلى الآن هو إسماعيل عمر مصطفى، 29 عاماً، فرنسي ولد في بلدة كوركورونيه بالجنوب الغربي من باريس واعتاد الحضور في مسجد بالقرب من لوسيا.

وقال إمام المسجد لوكالة الأنباء الفرنسية  أنه لم يعرف مصطفى، وأضاف ”نحن نطرد الأشخاص الذين لا يلتزمون بقواعدنا أو يتصرفون بطريقة غريبة.“

يمتلك مصطفى سجلاً جنائياً لكنه لم يقض أي فترة بالسجن. تم التعرف عليه بعد العثور على إصبعه في مسرح الحادث بباتاكالان، ووفقاً للتقارير تطابقت بصماته مع ما امتلكته الشرطه بسجله.

 

تعتقد السلطات الفرنسية أنه اتجه إلى التشدد عام 2010، وتشير تقارير إلى انه قضى فترة ما في سوريا.

احتجزت الشرطة ستة أشخاص قريبين من مصطفى، من بينهم أبيه وأخيه، كما تم تفتيش منازلهم.  وذهب شقيق مصطفى الأكبر إلى قسم الشرطة تطوعاً.

وقال إنه لم يتواصل مع شقيقه الأصغر منذ عدة سنوات، بعد نزاع عائلي، لكنه أضاف أنه شعر بالدهشه بعد تشدد أخيه.

مصطفى تربى بين عائلة وكان بين ستة أشقاء، وقال شقيقه الأكبر إنه سافر مع عائلته وابنته الصغرى إلى الجزائر.

جواز سفر سوري

أما بمحيط ملعب ستاد دو فرانس لكرة القدم، حيث فجر ثلاثة انتحاريون أنفسهم، تم العثور على جواز سفر سوري.

وقال وزير بالحكومة اليونانية إن صاحب الجواز عبر إلى الاتحاد الأوروبي من خلال جزيرة ليروس اليونانية يوم 3 أكتوبر.

أما السلطات الصربية فوصف حامل الجواز ب (أ.أ) وقالت أنه عبر إلى صربيا من دولة الجبل الأسود من خلال معبر بريسيفو الحدودي يوم 7 أكتوبر، حيث سعي إلى اللجوء رسمياً.

ليس واضحاً ما إذا كان حامل الجواز ،من مواليد 1990، متورط في الهجوم. فجواز السفر السوري يغري الكثيرين في السوق السوداء حالياً.

كما ذكرت تقارير أن جواز سفر مصري قد وجد أيضاً بمحيط ملعب ستاد دو فرانس. وكان السفير المصري إلى فرنسا قد صرّح لوسائل الإعلام المصرية بأن حامل الجواز هو أحد الضحايا.

وقال مسؤولون ألمانيون إن مسلحاً من الجبل الأسود كان قد احتجز خلال حملات أمنية روتينية الأسبوع الماضي على طريق سريع بألمانيا، ربما يكون متورط في الهجمات. فهم يعتقدون أنه تسلل إلى باريس.

رابط بلجيكي؟

 

ارتبط المسلح الذي نفذ هجوم مسرح باتاكلان بسيارة من طراز فولكس فاجن وجدت أمام المسرح بأرقام بلجيكية. وقال المحققون إن السيارة تم استأجرها رجل فرنسي يعيش في بلجيكا. وشوهد مع شخصين آخرين أثناء فحص الشرطة لهما عند العبور إلى بلجيكا في سيارة أخرى السبت.

فيما ألقت الشرطة البلجيكية القبض على خمسة أشخاص على خلفية هجمات باريس في ضاحية مولينبيك ببروكسل السبت.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق