سياسة

بي بي سي: طلبة كامبريدج يجمعون توقيعات كي تتدخل لندن في قضية ريجيني“

أصدقاء ريجيني وداعمو قضيته بجامعة كامبريدج وصفوا البيان البريطاني حول القضية بالمداهن

بي بي سي – ترجمة: محمد الصباغ

 

طالبت الحكومة البريطانية بتحقيق ”كامل وشفاف“ حول اغتيال طالب جامعة كامبريدج على الأراضي المصرية.

وجدت جثة الطالب الإيطالي جوليو ريجيني وعليها آثار تعذيب بالقرب من القاهرة في 3 فبراير. بعد  وصول أعداد الموقعين على عريضة طالبت حكومة بريطانيا بالتدخل، إلى أكثر من 10 ألاف، يعني ذلك أن على الحكومة أن ترد.

وأكدت وزارة الخارجية البريطانية على أن القضية قد أثيرت مع السلطات المصرية.

كان الطالب الإيطالي،28 عاماً، يعمل على أبحاثاً تتعلق بالاتحادات العمالية، وهو الموضوع شديد الحساسية في مصر، حين اختفى يوم الخامس والعشرين من يناير. ووجدت جثته على طريق سريع بعد تسعة أيام.

لم يلق القبض على أي شخص بسبب مقتل ريجيني، لكن السلطات المصرية زعمت الشهر الماضي أنها توصلت إلى عصابة إجرامية مسؤولة عن عملية الخطف والقتل. وتم قتل كل أفراد العصابة، وفقاً للسلطات.

ووصف عدد من الأكاديميين، الذين ضغطوا على الحكومة البريطانية من أجل التدخل بالقضية، تلك المزاعم بالمضحكة والتي لا يمكن تصديقها.

وجمعت عريضة تتطالب بإيضاح حول ”ما الإجراء الذي ستتخذه الحكومة لضمان تحقيق موثوق في قضية اغتيال ريجيني“ أكثر من 10,500 توقيعاً، ويعني ذلك أن على الحكومة البريطانية تقدم رداً رسمياً.

وتقول، آن أليكساندر، زميلة ريجيني من جامعة كامبريدج: ”لا يجب أن يتطلب الأمر 10 آلاف توقيعاً عن عريضة كي تتحدث الحكومة وتعبر عن رأيها لمن يطالبون بتحقيق مستقل حول ذلك القتل الوحشي.

وتابعت: ”نستمع باستمرار إلى كيف تستفيد الأعمال البريطانية من الترابط بين الحكومتين المصرية والبريطانية. وحينما عُذب وقتل طالب دكتوراه من جامعة كامبريدج، يبدو أن الوزراء يحجمون عن توجيه أي انتفاد للسلطات المصرية.“

لا يوجد رد فعل رسمي إلى الآن على العريضة من جانب الحكومة البريطانية، بالرغم من إصدار الخارجية لبيان.

وقال المتحدث باسم الوزارة: ”نحن نشعر بقلق بالغ بشأن تعرض ريجيني للتعذيب.“ وأضافت: ”تناولنا القضية مع السلطات المصرية في لندن والقاهرة وأكدنا على ضرورة إجراء تحقيق كامل وشفاف. مازلنا على اتصال مع السلطات الإيطالية والمصرية.“

وقالت صديقة لريجيني لبي بي سي إن الطلاب المهتمين بالقضية والأصدقاء اعتبروا ذلك البيان ”مداهناً.“ وأضافت أنهم يتوقعون أن تتبع الحكومة ذلك ”بشئ أحدث وأفضل.“

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق