سياسةمجتمع

بيان الأزهر: إلا النبي..ولو بدون قصد

بيان الأزهر: إلا النبي..ولو بدون قصد

azhar

أصدر الأزهر الشريف بيانا يحذر فيه من “التعريض بمقام النبوة الكريم في الأحاديث الإعملاية العامة”، صونا من أن تلحق به إساءة “ولو غير مقصودة”

وأضاف الأزهر في بيان نشره على موقع الرسمي اليوم الأحد، على الجميع أن يعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم هو شرف هذه الأمة وعنوان فخارها ومجدها”

 

نص البيان

يهيب الأزهر الشريف بكل مَن يتصدَّى للحديث العام في وسائل الإعلام أنْ يَحْذَرَ مِن التعريض بمقام النبوة الكريم في الأحاديث الإعلامية العامة؛ صونًا للمقام النبوي الشريف -صلى الله عليه وسلم- من أن تلحق به إساءة حتى لو كانت غير مقصودة، والمسلم الحق هو الذي يمتلئ قلبه بحبِّ النبي الكريم-صلى الله عليه وسلم-  وباحترامه وإجلاله، وهذا الحبُّ يعصمه من الزلل في جنابه الكريم -صلى الله عليه وسلم.

وعلى الجميع أن يعلم أن النبي-صلى الله عليه وسلم- هو شرف هذه الأمة وعنوان فخارها ومجدها، وعلى هذه الأمة أن تقف دون مقامه الكريم بكل أدب وخشوع وعرفان بالفضل والجميل، قال تعالى: (إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا، لِّتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا) الفتح :8، 9، صدق الله العظيم.

،

وجاء بيان الأزهر بعد عاصة انتقادات غاضبة طالت وزير العدل المستشار أحمد الزند بسبب حديث له على قناة صدى البلد، قال فيه أنه سوف يحبس أي مخطيء ولو كان النبي صلى الله عليه وسلم

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق