سياسة

بوتفليقة يبعث برسالة أخيرة إلى الشعب الجزائري.. العالم في 3/4/2019

أهم خمسة أخبار في العالم.. الأربعاء 3 أبريل 2019

وجّه الرئيس الجزائري المستقيل عبدالعزيز بوتفليقة، رسالة إلى الشعب الجزائري طالب فيها بـ”المسامحة على الأخطاء، والمعذرة والصفح عن كلّ تقصير ارتكبه في حقّهم سواء كان بالكلمة أو الفعل”.

جاء ذلك خلال رسالة بثّتها وكالة الأنباء الجزائرية، وصفها بوتفليقة أنها “رسالة وداع”.

وقال بوتفليقة في رسالته إنه يعتبر نفسه “بشرا غير منزه عن الخطأ”.

من جانبه، قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في العراق، اليوم الأربعاء، إن سد الموصل آمن وبعيد عن وصوله إلى الحد الأقصى من استيعابه المائي.

وذكر المكتب في تقريره نشره عن السيول التي ضربت العراق، أن “السيول التي أتت نتيجة لظروف جوية قاسية استمرت لعشرة أيام، قد تسببت في حالات سيول وأمطار مستمرة في عدة محافظات”.

وأضاف أن “غالب متطلبات عمليات الإنقاذ والإخلاء قامت بها قوى الدفاع المدني المحلية، والمنظمات غير الحكومية، بينما اقتصر دور الأمم المتحدة على مراقبة الاحتياجات”.

الأمم المتحدة: لا خطر يهدد سد الموصل

وعلى صعيد آخر، صنعت مدينة شيكاغو في الولايات المتحدة تاريخا بانتخاب امرأة أمريكية من أصول أفريقية عمدة للمرة الأولى في تاريخها.

ولم تتقلّد العمدة الجديدة لوري لايتفوت أي منصب سياسي من قبل، لكنها عملت كمدعية اتحادية.

وفازت لايتفوت على 13 منافسا آخر في الانتخابات وحققت 74 في المئة من الأصوات في الجولة الأخيرة من التصويت.

لايتفوت (يسار) إلى جانب زوجتها

وفي سياق منفصل، انتقدت الأمم المتحدة تشريعات سلطنة بروناي التي تنصّ على تطبيق الرجم حتى الموت بحقّ المدانين بالمثلية الجنسية والزنا، واعتبرتها انتهاكا لحقوق الإنسان.

وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إن الأمين العام “يعتقد بأن حقوق الإنسان يجب أن تكون مضمونة لكل شخص في أي مكان دون أي تمييز”، وأضاف أن التشريعات التي تبنتها بروناي تتعارض مع هذه المبادئ بشكل واضح.

الأمم المتحدة تدين تشريعات بروناي بشأن المثليين

ورياضيا، فاجأ إمبولي ضيفه نابولي وتغلب عليه 2-1 يوم الأربعاء ليعزز فرصه في البقاء بدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم، بينما أصبح الفارق 18 نقطة بين الفريق الزائر والمتصدّر يوفنتوس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق