ثقافة و فن

بوب ديلان “مش فاضي” لتسلم نوبل

بوب ديلان “مش فاضي” لتسلم نوبل

بي بي سي– زحمة

ترجمة وإعداد: فاطمة لطفي

 

بوب ديلان لن يسافر إلى السويد لتسلم جائزة نوبل للآداب شخصيًا.

قالت الأكاديمية السويدية، التي تمنح جوائز نوبل، إنها تلقت “رسالة شخصية” تفيد بأن الموسيقي والمغني الأمريكي، بوب ديلان، لن يتمكن من حضور احتفال نوبل الشهر القادم بالسويد بسبب “التزامات موجودة مسبقًا”.

وأكدت الأكاديمية أن ديلان يشعر “بالتكريم والشرف الكبير”، ويتمنى لو كان يستطيع تسلّم الجائزة بنفسه.

ومن المفترض أن يلقي ديلان محاضرة نوبل بين الآن وشهر يونيو القادم.

“تعبيرات شعرية جديدة”

المغني الذي يبلغ الخامسة والسبعين عامًا ليس أول من يحصل على الجائزة ولم يظهر في احتفالات الأكاديمية لتوزيع الجوائز.

هارولد بنتر، ودوريس ليسينغ، الفائزان بالجائزة في عامي 2005 و2007 على التوالي، كانا من بين هؤلاء ممن لم يحضروا الاحتفال.

وكذلك الروائي المصري نجيب محفوظ الذي أرسل ابنتيه فاطمة وأم كلثوم لتسلم الجائزة.

وقالت الأكاديمية في بيان أمس: “تظل الجائزة تنتمي إليهم، كما لا تزال جائزة نوبل للآداب تنتسب لبوب ديلان”.

وأضافت الأكاديمية السويدية: “ننتظر “كلمة الفائز- المحاضرة”، الأمر الذي لا بد منه، لأنه الشرط الوحيد، في خلال ستة أشهر تبدأ من 10 من ديسمبر 2016”.

كان فوز ديلان نقطة حديث نقاش كبرى منذ إعلان فوزه بالجائزة الشهر الماضي، بسبب بقائه صامتًا حول هذا الشأن.

ترجم البعض الصمت بأنه علامة على تردده حول قبول الجائزة، رغم أن الأكاديمية قالت في وقت لاحق بعدها بأنه يقدر الجائزة كثيرًا.

وسيعقد حفل توزيع جوائز نوبل في ستوكهولم في العاشر من ديسمبر، في ذكرى وفاة ألفريد نوبل.

مقالات ذات صلة

إغلاق