سياسة

“بلوتو لم يعد “صغيرنا

ناسا: بلوتو لم يعد الأصغر في  مجموعتنا الشمسية

كتبت – أمنية سعيد

أعلنت وكالة “ناسا” للفضاء والطيران الأمريكي، عن إتمام سفينة الفضاء التي أطلق عليها ” الآفاق الجديدة”  رحلتها بنجاح إلى أخر كواكب المجموعة الشمسية “بلوتو” بعد رحلة استغرقت تسعة سنوات.

كانت بداية انطلاق هذه الرحلة المتوجهة إلى أقصى أطراف المجموعة الشمسية في يناير 2006 ، وهدفها هو استكشاف  – بلوتو- ،  أحد الكواكب القزمية،  والسفر إلى أعماق الفضاء وكشف غموض المنطقة المتبقية من الفضاء حول كوكب “بلوتو” التي تسمى “حزام كويبر”.

وقال علماء ناسا في بيان إن كوكب بلوتو اتضح إنه  أكبر بكثير من التوقعات.السابقة، وأن محيطه البالغ

حوالي 2370 كيلومتر، يجعله أكبر رسميا  من الكويكب “إريس” (تم رصده في   2003 وتأكد وجوده رسميا في 2005

ويقسم علماء الفضاء الكواكب إلى ثلاث مناطق، المنطقة الأولى التي تضم الكواكب الصخرية “عطارد والزهرة والأرض والمريخ” والمنطقة الثانية تضم الكواكب الغازية العملاقة “المشترى وزحل وأورانوس ونبتون”، والمنطقة الثالثة التي تضم “بلوتو” وباقي المنطقة الفضائية خلفه.

عرضت ناسا أحدث الصور ومقاطع الفيديو التي وصلتها  من السفينة الفضائية التي تُظهر “بلوتو” عن قرب، مؤكدة أنه انتصارعظيم للبشرية كلها والشعب الأمريكي خاصة، بنجاح هذه الرحلة يكون قد زار كواكب المجموعة الشمسية كلها.

ploto
صورة بلوتو بعدسة مسبار الفضاء “الآفاق الجديدة”

يبعد بلوتو خمسة مليارت كيلومترعن الأرض، وبسبب بُعد المسافة الضخم، تستغرق موجات الراديو تسع ساعات حتى تصل إلى السفينة الفضائية وتعود مجدداً للأرض، لذلك ستستغرق المعلومات 16 شهرا حتى تصل  كاملة إلى الأرض، حسب موقع جريدة

“The Guardian”.

شاهد فيديو مصور من المسبار:

وهنأ  عالم الكونيات الشهير “ستيفن هوكينج” – في رسالة صوتية أرسلها عبر الانترنت –  وكالة “ناسا”، قائلاً: ” نحن بشر، ونريد أن نفهم ونعرف، أتمني أن يساعدنا “بلوتو” في فهم المزيد عن هذه الرحلة”.  “.

استمع للرسالة:

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق