أخبار

بعد يومين من إخلاء سبيلها.. تأييد حبس الناشطة أمل فتحي عامين

محكمة مستأنف المعادي تأييد الحكم على الناشطة أمل فتحي

زحمة

قررت محكمة جنح مستأنف المعادي تأييد الحكم على الناشطة أمل فتحي عبد التواب، عضو حركة 6 أبريل، بالحبس سنتين و غرامة 10 آلاف جنيه وكفالة 20 ألف جنيه، وذلك في الدعوى رقم 7991 لسنة 2018، التي تواجه فيها اتهامات بإذاعة إشاعات كاذبة ونشر فيديو خادش للحياء العام.

كانت السلطات الأمنية قد ألقت القبض على فتحي، في مايو الماضي، بعدما نشرت مقطع فيديو على موقع “فيسبوك” تنتقد فيه المؤسسات المصرية والتحرش الجنسي، كما انتقدت سوء الخدمات العامة في البلاد. وتضمن الفيديو ألفاظاً خادشة للحياء. ما أثار جدلا على وسائل التواصل الاجتماعي.

يذكر أن محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، كانت قد قررت في 18 ديسمبر الجاري، قبول استئناف الدفاع على تجديد حبس أمل فتحي عضو حركة 6 أبريل، وإخلاء سبيلها بتدابير احترازية لمدة يوم في الأسبوع، في اتهامها ببث أخبار كاذبة.

وأخلي سبيلها فعليًا يوم 27 ديمسبر الجاري.

وتواجه المتهمة بالقضية 621 لسنة 2018، حصر أمن دولة عليا، عدة اتهامات منها الانضمام لجماعة محظورة، ونشر أخبار كاذبة، وبث مقطع فيديو على شبكه التواصل الاجتماعي “فيسبوك” كوسيلة من الوسائل الإعلامية للتحريض على قلب نظام الحكم المصري، ونشر مقطع فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي “فيس بوك” لبث إشاعات كاذبة، وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق