أخبار

بعد وفاة السائحين البريطانيين.. “السياحة” تتخذ إجراءً جديدًا

"الإي كولاي" أدت إلى وفاة السائحين

رويترز

قالت وزارة السياحة المصرية في بيان، اليو الأربعاء، إنها ستجري ”فحصا شاملاً“ لفنادق مدينة الغردقة السياحية المطلة على شواطئ البحر الأحمر، في إجراء هو الأول من نوعه منذ وفاة سائحين بريطانيين بأحد فنادق المدينة في أغسطس الماضي.

وعُثر على جون كوبر (69 عاما) وزوجته سوزان كوبر (63 عاما)متوفيين في فندق شتايجنبرجر أكوا ماجيك، أواخر أغسطس الماضي، بالمنتجع المطل على البحر الأحمر.

وذكر بيان الوزارة أنها بالتعاون مع غرفة المنشآت الفندقية استعانت بشركة ”بريفيرسك… وهي بيت خبرة عالمى معتمد لاستشارات الصحة والسلامة لعمل فحص شامل للفنادق بمدينة الغردقة كمرحلة أولى لتطبيقها في باقي المحافظات السياحية“.

وكان النائب العام المصري قد أعلن الشهر الماضي، أن بكتيريا إي كولاي كانت أحد العوامل التي أدت إلى وفاة السائحين. وذكر في بيان أن كوبر كان يعاني من مشاكل صحية وأن الإي كولاي كانت سببا في فشل وظائف القلب الأمر الذي أفضى للوفاة، بينما توفيت زوجته نتيجة ”متلازمة الانحلال الدموي اليوريمي“.

وقالت توماس كوك، في وقت سابق من الشهر الماضي، إنها عثرت على مستوى مرتفع للغاية من بكتيريا الإي كولاي المعوية وبكتيريا المكورات العنقودية في الفندق الذي كان يقيم به السائحان.

اقرأ أيضًا: تفاصيل “صادمة” بشأن الفندق الذي استضاف السائحين البريطانيين قبل وفاتهما

“السياحة” تُصدر قرارًا جديدًا بشأن الفندق الذي شهد وفاة السائحين البريطانيين

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق