سياسة

بعد قتله زوجته وأطفاله.. الإعدام لطبيب كفر الشيخ

طالبته المحكمة بـ 10 آلاف جنيه على سبيل التعويض المدني للمدعين

قضت محكمة جنايات كفر الشيشخ، بإجماع الآراء، بمعاقبة “أحمد. ع. ز”، طبيب كفر الشيخ، قاتل أطفاله وزوجته بالإعدام شنقًا، وذلك بعد إرسال أوراقه إلى مفتي الجمهورية في فبراير الماضي، حيث حددت المحكمة جلسة دور الانعقاد الأول من مارس للنطق بالحكم.

وصل المتهم بقتل زوجته وأطفاله الـ 3 إلى قاعة المحكمة بمجمع محاكم كفر الشيخ، اليوم “السبت”، وسط حراسة أمنية مشددة، تمهيدًا لبدء جلسة النطق بالحكم، وكثفت قوات الأمن تواجدها فضلًا عن الاستعاتنة بالبوابات الإليكترونية لفحص المترددين.

وكانت هيئة المحكمة أمرت بإحالة أوراق قضية المتهم “أحمد.ع.ز”، الطبيب بالوحدة الصحية بسخا”، والمعروفة إعلاميا بـ”طبيب كفر الشيخ” إلى فضيلة المفتي لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه، بعد جلستين فقط من المحاكمة عقب اعترافه تفصيليا.

كما قضت المحكمة بأن يؤدي المتهم للمدعين بالحق المدني مبلغ 10 آلاف وواحد جنيه، على سبيل التعويض المدني المؤقت، وألزمته بمبلغ 200 جنيه أتعاب محاماة، ومصادرة الأدوات المستخدمة في الجريمة “السكين والقفاز والحبل”.

وذبح المتهم زوجته “منى فتحي السجيني”، 38 سنة، أخصائية تحاليل، وأبنائه الـ٣، وهم عبدالله، 8 سنوات، و”عمر” 6 سنوات، و”ليلى” 4 سنوات، داخل شقتهم في برج عمر بن بحي سخا في مدينة كفر الشيخ في نهاية العام الماضي.

 وفي اعترافاته أقر طبيب كفر الشيخ المتهم بذبحه زوجته خنقا ثم ذبحها بالسكين وقتل أنجاله ذبحا بسكين مطبخ وهم نائمون، ولم يكن معه شركاء، وأوضح أنه خنق زوجته باستخدام حبل الستارة، وطعنها في رقبتها بسكين المطبخ، ثم ذبح ابنته ليلى 4 سنوات في أثناء نومها وذبح عبدالله 8 سنوات، وعمر 6 سنوات، وهما نائمان في غرفة نومهما.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق