سياسة

بعد دار العزاء: السعودية تقصف سجنا في اليمن ومقتل عشرات المحتجزين

بعد دار العزاء: السعودية تقصف سجنا في اليمن ومقتل العشرات

Photo

 

من محمد الغباري وعبد الجبار زياد

صنعاء/الحديدة (اليمن) (رويترز) – زحمة

قال مسؤول محلي وأقارب ومصادر طبية في مدينة الحديدة اليمنية التي يسيطر عليها الحوثيون إن طائرات حربية للتحالف العربي قصفت مجمعا أمنيا بالقرب من المدينة المطلة على البحر الأحمر مما أدى إلى مقتل 60 شخصا من بينهم محتجزين في سجن بالمجمع.

وقال هاشم العزيزي نائب محافظ الحديدة لرويترز يوم الأحد إن السجن الواقع في منطقة الزيدية بالمدينة كان يضم 84 سجينا عندما تعرض للقصف ثلاث مرات في ساعة متأخرة من مساء السبت.

وقال مسؤولون محليون إن السجن يقع داخل مجمع أمني في المنطقة التي يحرسها مقاتلون حوثيون لكن لم يكن هناك سوى الحراس أثناء الضربات الجوية الليلية.

ويقاتل التحالف الذي تقوده السعودية الحوثيين منذ مارس آذار 2015 في محاولة لإعادة الرئيس المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي الذي فرت حكومته من العاصمة صنعاء أمام تقدم الحوثيين في أواخر 2014.

وقال شاهد من رويترز في المجمع الأمني إن المبنى بكامله دمر والمسعفين انتشلوا نحو 17 جثة بعضها بدون أطراف وهناك المزيد من الجثث عالقة وسط الأنقاض.

وأضاف الشاهد أن إحدى الضربات أصابت المبنى بشكل مباشر مما أدى إلى انهياره فوق رؤوس السجناء وأصابت ضربتين بوابة المجمع ومباني إدارية قريبة.

ولم يرد على الفور متحدث باسم التحالف الذي تقوده السعودية على طلب رويترز التعليق.

وكان الهجوم من بين الأكثر دموية بين آلاف الهجمات التي لم تحقق نجاحا يذكر في إخراج الحوثيين من العاصمة صنعاء بل كثيرا ما أصابت مدارس وأسواقا ومستشفيات ومنازل وقتلت مدنيين.

وكانت غارة مماثلة للتحالف قد قصفت دار عزاء يمينة في الثامن من أكتوبر الجاري وأدت إلى مقتل 82 وإصابة أكثر من 500 يمني

 

 

 

مقالات ذات صلة

إغلاق