زحمة

بعد “أطفال الأولمبياد”.. الروسيات ممنوعات من الجنس مع الأجانب

حتى لا تتكرر مأساة “أطفال الأولمبياد”

 

 

المصدر: New York Post

حذرت رئيسة لجنة شؤون الأسرة والمرأة والطفل الروسية تمارا بليتنيوفا الأربعاء 13 يونيو، السيدات والفتيات الروسيات من ممارسة الجنس مع الأجانب.

وفي مقابلة مع محطة راديو غوفوريت موسكفا حذرت تمارا من من احتمال حدوث ارتفاع كبير في الأسر ذات العائل الواحد

وقالت المشرعة البارزة في موسكو إن على النساء الروسيات تجنُّب ممارسة الجنس مع رجال أجانب غير بيض، خلال نهائيات كأس العالم لكرة القدم، خوفاً من أن يصبحن أمهات عازبات لأطفال مختلطي الجنس.

وأضافت، إن الروسيات حتى حينما يتزوجن من أجانب فإن العلاقة غالبا ما تنتهي على نحو سيئ. وأضافت أن النساء غالباً ما يجدن صعوبة في العودة إلى روسيا عندما يذهبن إلى الخارج، وحينما يتواجدن في بلادهن لا يستطعن استعادة أبنائهن.

وكانت تتحدث ردا على سؤال من محطة إذاعية حول ما يعرف باسم “أطفال الأولمبياد” بعد دورة الألعاب الأولمبية التي استضافتها موسكو عام 1980، حينما كانت وسائل منع الحمل غير متوفرة بقدر كبير في البلاد.

واستخدم هذا المصطلح خلال الحقبة السوفيتية، لوصف الأطفال غير البيض، ثمرة العلاقات التي أقيمت خلال مناسبات دولية بين نساء روسيات ورجال من إفريقيا وأميركا اللاتينية وآسيا. وتعرَّض العديد من هؤلاء الأطفال للتمييز.

وقالت بليتنيوفا لمحطة جوفوريت موسكفا الإذاعية “يجب أن نُجنب أطفالنا ذلك. هؤلاء الأطفال (مختلطو الجنس) يعانون، وعانوا منذ العصر السوفيتي”.

وأضافت “الأمر واحد إذا كانوا من نفس العرق، ولكن مختلف تماماً إذا كانوا من جنس مختلف. أنا لست قومية، لكن مع ذلك أعلم أن الأطفال يعانون. لقد تم التخلي عنهم، وهذا كل شيء، إنهم يبقون هنا مع الأم”.

اقرأ ايضاً :   ذئب وول ستريت: المصريين نصبوا عليا.. تاني !

وقالت بليتنيوفا إنها تود أن يتزوج المواطنون الروس “بدافع من الحب بغض النظر عن انتمائهم العرقي”.

وقال مشرع آخر، إن المشجعين الأجانب قد يجلبون الفيروسات إلى كأس العالم ويصيبون الروس.

وفي تصريحات لمحطة جوفوريت موسكفا، قال ألكسندر شيرين أيضاً، إن على الروس أن يكونوا حذرين في تعاملهم مع الأجانب، لأنهم قد يحاولون ترويج مواد محظورة خلال البطولة.

ويسافر الآلاف من مشجعي كرة القدم من 31 دولة إلى روسيا لمشاهدة مباريات نهائيات كأس العالم، التي تنطلق الخميس 14 يونيو ، بحفل افتتاح في العاصمة، يليه مباراة بين منتخبي روسيا والسعودية.

ولن يرد الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) أو اللجنة المنظمة للبطولة على الفور على طلب للتعليق على تصريحات بليتنيوفا.

ويشار إلى أن روسيا لديها أكبر عدد مصابين بمرض نقص المناعة المكتسبة “الإيدز”، وبها أعلى معدّل زيادة في أعداد الحالات على مستوى العالم. وتحدث أكثر من نصف حالات عدوى فيروس الإيدز في روسيا في العلاقات الجنسية التي تضم جنسين، مما يرجّح انتقال العدوى بشكل أكبر.

غادة قدري

غادة قدري




الأعلى قراءة لهذا الشهر