أخبار

بريطانيا: بعد تعليق البرلمان.. حكومة جونسون تعتزم مغادرة الكتلة الأوروبية أكتوبر المقبل

مليون شخص يوقع على عريضة ترفض تعليق أعمال البرلمان البريطاني

BBC

خيَّرت حكومة رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، اليوم، معارضي خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، بين إجراء انتخابات برلمانية جديدة و تغيير القانون، إذا كانوا يرغبون في إحباط خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي “البريكست”.

وفي تحدٍ لمعارضي البريكست، قال السياسي البارز في حزب المحافظين ورئيس مجلس العموم المؤيد لخروج بريطانيا من الاتحاد، جاكوب ريس موج، “إذا لم تكن لديكم الشجاعة أو القدرة للقيام بذلك، فإننا سنغادر الكتلة الأوروبية، نهاية أكتوبر المقبل، تنفيذاً لنتيجة الاستفتاء”.

في الوقت نفسه وقع أكثر من مليون شخص على عريضة تطالب رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، بعدم تعليق أعمال البرلمان البريطاني.

وكانت الملكة إليزابيث الثانية، ملكة البلاد، قد وافقت، أمس، على طلب للحكومة البريطانية بتعطيل أعمال البرلمان، ما قوبل بانتقادات واسعة من قبل أحزاب المعارضة وعدد من النواب المحافظين.

واستتبع قرار جونسون موجة غضب واسعة، إذ يرى كثيرون أنه يمهد الطريق أمام حكومة جونسون للخروج ببريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق.

وبحسب بيان صدر، أمس، عن مجلس مستشاري الملكة سيبدأ تجميد أعمال البرلمان في موعد أقصاه الثاني عشر من سبتمبر المقبل، وحتى الرابع عشر من أكتوبر المقبل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق