أخبارسياسة

بالفيديو: مقتل تسعة مواطنين في هجوم “الإرهابي المتجول” في حلوان

أحد الضحايا في التسعين من العمر

Image may contain: 4 people, people standing and outdoor
السيدة نرمين صادق -يسار الصورة- إحدى ضحايا الهجوم وهي أم لطفلتين

  قالت وزارة الداخلية  إن مسلحا يستقل دراجة نارية هاجم كنيسة “مارمينا ” في حلوان ومتجرا في المنطقة نفسها،   فقتل تسعة أشخاص أحدهم رجل شرطة كان يتولى حراسة الكنيسة.

وقالت الوزارة  في بيان إن قوات الأمن ألقت القبض على المهاجم بعد أن أصيب وضبطت معه سلاحا آليا وخمسة خزائن رصاص وعبوة متفجرة.

وقالت الوزارة إن الإرهابي هو إبراهيم إسماعيل إسماعيل مصطفى ( مواليد 4/7/1984 – عامل ألوميتال – له محل إقامة بشارع منشية السد حلوان القاهرة وإتخاذه عدد من المناطق الزراعية بمحافظات الصعيد أوكاراً لإختبائه ) .  وهو  من أبرز العناصر الإرهابية الهاربة والخطرة والذى تزعم العناصر المنفذه لحادث التعدى على مركبة ( ميكروباص ) تابع لقسم شرطة حلوان عام 2016 ( سبق ضبط عدد منهم ) وأسفر عن إستشهاد أحد الضباط وعدد ( 7 ) من أفراد الشرطة (موضوع القضية رقم ” 513/2016″ حضر أمن دولة عليا ) .

وقالت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية التي تتبعها كنيسة مار مينا في بيان إن سبعة مسيحيين قتلوا في الهجومين في إحصاء أولي.

وقال البيان إن المهاجم ”كان يستهدف اختراق النطاق الأمني (الخاص بالكنيسة) من خلال إطلاق أعيرة نارية ثم تفجير العبوة الناسفة بالقرب من الكنيسة بهدف إحداث أكبر قدر من الوفيات والمصابين“.

وأضاف ”سرعة رد فعل القوات وتبادلها إطلاق النيران حال دون ذلك“.

    وقال بيان لرئاسة الجمهورية إن هذه المحاولات الإرهابية اليائسة لن تنال من عزيمة المصريين ووحدتهم الوطنية الراسخة، بل ستزيدهم إصراراً على مواصلة مسيرة تطهير البلاد من الإرهاب والتطرف. وأشادت الرئاسة بالروح البطولية والتضحيات الغالية التي قدمها رجال الأمن خلال تصديهم للهجوم الإرهابي الآثم، ونجاحهم في إحباط محاولات الإرهابيين لتفجير الكنيسة، والتي تعكس مرة أخرى التضحيات الكبيرة التي يبذلها أبناء الوطن في سبيل الحفاظ على أمن مصر واستقرارها في مواجهة يد الإرهاب الغاشمة

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق