سياسةفيديو

بالفيديو: حزب الله يستهدف 15 جنديا إسرائيليا في جنوب لبنان

مقتل وإصابة 15 جنديا إسرائيليا في هجوم لحزب الله اللبناني على موكب عسكري إسرائيلي في مزارع شبعا المحتلة

  •  
© أ ف ب/أرشيف | دبابة تابعة للجيش الإسرائيلي

تحديث:

قال الجيش الإسرائيلي إن جنديين إسرائيليين قتلا في الهجوم الذي شنته جماعة حزب الله على الحدود اللبنانية مع إسرائيل يوم الأربعاء.

وتأخر الإعلان عن مقتل الجنديين من جانب السلطات الإسرائيلية لعدة ساعات لحين إخطار ذويهما.

وقال بيان عسكري إن سبعة جنود أصيبوا أيضا في الهجوم.

 

 فرانس 24رويترز – وكالات

أعلن حزب الله في بيان، تبنيه لهجوم استهدف جنودا إسرائيليين الأربعاء عند الحدود اللبنانية الإسرائيلية، معلنا عن استهداف “موكب عسكري إسرائيلي” في مزارع شبعا اللبنانية المحتلة. من جهته قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، إن الجيش مستعد للرد “بقوة” على هذا الهجوم.

تبنى حزب الله  الهجوم الذي  استهدف جنودا إسرائيليين اليوم الأربعاء في جنوب لبنان، معلنا عن استهداف “موكب عسكري إسرائيلي” في مزارع شبعا اللبنانية المحتلة، بحسب ما جاء في بيانو

وأوضح البيان أن مجموعة من عناصر حزب الله قاموا الأربعاء باستهداف “موكب عسكري إسرائيلي في مزارع شبعا اللبنانية المحتلة، مؤلف من عدد من الآليات، ويضم ضباطا وجنودا صهاينة، بالأسلحة الصاروخية المناسبة ما أدى إلى تدمير عدد منها ووقوع إصابات عدة في صفوف العدو”.

وأكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أن الجيش الإسرائيلي مستعد للرد “بقوة” بعد الهجوم على مركبة عسكرية إسرائيلية على الحدود مع لبنان.

وقال نتانياهو في بيان “الجيش مستعد للرد بقوة على أي جبهة” .

 

وأضاف البيان “رقم واحد” أن المجموعة التي نفذت الهجوم تحمل اسم “مجموعة شهداء القنيطرة الأبرار”، في إشارة إلى الغارة الإسرائيلية التي استهدفت في الجولان السوري قبل عشرة أيام موكبا لحزب الله وقتل فيها ستة من عناصر الحزب.

وقبيل صدور البيان، أعلنت قناة “المنار” التابعة لحزب الله أن الهجوم استهدف تسع آليات إسرائيلية وقتل وأصيب فيه “عدد كبير” من الجنود الإسرائيليين.

من جهته، أعلن الجيش الإسرائيلي أن آلية عسكرية إسرائيلية أصيبت بصاروخ مضاد للدبابات في منطقة مزارع شبعا.

وتتعرض مناطق حدودية في جنوب لبنان إلى قصف إسرائيلي منذ وقوع الهجوم، بحسب ما أفادت مصادر أمنية لبنانية.

 

وقال مصدر سياسي لبناني ان مقاتلي حزب الله قتلوا وجرحوا عددا من الجنود الاسرائيليين في عملية كبرى يوم الاربعاء استهدفت قافلة عسكرية اسرائيلية في منطقة حدودية

وذكر المصدر المطلع على تفاصيل العملية ان الهجوم في مزارع شبعا جاء ردا على هجوم صاروخي اسرائيلي في سوريا.

من ناحية أخرى قال  الجيش الاسرائيلي ان قذائف مورتر سقطت على موقع عسكري تابع له في هضبة الجولان المحتلة يوم الاربعاء بعد وقت قصير من تعرض مركبة عسكرية لهجوم بصاروخ مضاد للدبابات قرب حدود لبنان.

ولم تقع خسائر نتيجة للهجوم بقذائف المورتر بينما جرح اربعة جنود اسرائيليين في الهجوم بالصاروخ المضاد للدبابات الذي اعلن حزب الله المسؤولية عنه.

وجاء الهجومان بعد ساعات من غارة جوية اسرائيلية في سوريا.

 

وأضاف  مصدر عسكري ان الجيش الاسرائيلي بدأ يوم الاربعاء البحث عن أنفاق ربما حفرها مقاتلو حزب الله اللبناني بعد ان عبر سكان قرية صغيرة في شمال اسرائيل قريبة من الحدود عن مخاوفهم في هذا الصدد.

وظهرت حساسية اسرائيل من الانفاق التي تحفر تحت حدودها خلال الحرب التي خاضتها في يوليو تموز-اغسطس آب مع حركة المقاومة الاسلامية (حماس) في غزة اثر تسلل فلسطينيين من شبكة من الانفاق لشن هجمات.

وقال المصدر العسكري “نحن نفتش على الارض بعد ان عبر السكان عن مخاوفهم. ليس لدينا معلومات تشير الى ان حزب الله حفر نفقا لكن كل شيء ممكن. وهذه هي أول مرة نقوم فيها بعملية بحث على هذاالنطاق.”

وأبلغ سكان المنطقة الذين تعرضوا لصواريخ حزب الله خلال حرب استمرت شهرا عام 2006 عن سماع ضجيج تحت الارض في أحيان ويخشون من ان مقاتلين ربما يحفرون أنفاقا.

وتنامى التوتر على الجبهة الشمالية الاسرائيلية مع لبنان وسوريا منذ ان شنت اسرائيل ضربة جوية في سوريا استهدفت قافلة لحزب الله قرب مرتفعات الجولان في 18 يناير كانون الثاني مما أدى إلى مقتل قائد عسكري كبير في حزب الله ونجل القائد العسكري الراحل عماد مغنية وأيضا الجنرال محمد علي الله دادي بالحرس الثوري الإيراني.

وتوعد كل من حزب الله والحرس الثوري الإيراني بالثأر.

وقال مسؤولون اسرائيليون ان حزب الله منشغل بالحرب الاهلية في سوريا ويقاتل الى جانب قوات الرئيس السوري بشار الاسد ضد قوات معارضة وجهاديين يحاولون اسقاطه مما يحول دون شنه حربا واسعة النطاق على اسرائيل في المستقبل القريب.

 

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق