منوعات

بالفيديو: تهديدات بالقتل والتحرش تلاحق “سارقة أوبر”

الفتاة اعتذرت للسائق وقالت إنها تعلمت الدرس جيدًا

 

 

buzzfeed

قد ندفع ثمن أفعالنا السيئة لفترة طويلة حتى بعد التوبة، هذا هو ما حدث مع “فتاة أوبر” والتي اشتهرت في العالم كله بسبب الفيديو الذي انتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي الأسبوع الماضي، وظهرت خلاله وهي تسرق السائق.

وكانت فتاة قد أقدمت على سرقة سائق “أوبر” في وضح النهار أثناء انشغاله في الحديث مع أصدقاء له.

وأظهرت كاميرا السيارة السائق، وهو من مدينة نيويورك، يتحدث مع أصدقاء له، وكان داخل السيارة فتاتين وشاب حيث استغلت إحداهما انشغاله، وقامت بنزع ما في صندوق الأجرة من مال، ثم لاذت مع صديقيها بالفرار.

لكن يبدو أن تلك الواقعة لم تكن جديدة وأن الفيديو الذي سجلته الكاميرات في عربة السائق، تم تسريبه لينتشر عبر شبكات التواصل الاجتماعي مثل النار في الهشيم.

قال موقع “بازفيد نيوز” إنه تواصل مع الفتاة السارقة وهي مراهقة في عمر 18 عاما تدعى جابريل كاناليس من لونج أيلاند

ونقل “بازفيد نيوز” عن الفتاة  اعترافها بالسرقة واعتذارها في نفس اليوم، كما أكدت الفتاة أن تلك الواقعة حدثت قبل ثلاثة أشهر في أغسطس الماضي، وأنها سدد خمسة دولارات قيمة ما سرقته من عربة السائق.

لكن الفيديو الذي أدان الفتاة عاد للظهور مرة أخرى وانتشر يوم الثلاثاء الماضي عبر يوتيوب بعد أن حصلت عليه “دايلي ميل” وتم التعرف على الفتاة من خلال حسابها على أنيستاجرام.

وسرعان ما تلقت الفتاة رسائل محرضة على التحرش والقتل، كما تلقت العديد من التعليقات السلبية، والسخرية والإدانة من قبل المستخدمين.

وقالت الفتاة إنها اعترفت بالخطأ الذي ارتكبته ووصفته بالتصرف الـ”صبياني” مؤكدة أنها أعادت الأموال التي سرقتها وأنها لا تنكر ما فعلته.

وأضافت: “اعتذرت للسائق وتعلمت الدرس جيدا في نفس اليوم بعد أن سددت المبلغ الذي سرقته وهو 5 دولارات”

ولم تخف جابريل كاناليس غضبها وندمها مما ارتكبته في أغسطس الماضي، وقالت لم أكن في حاجة لتعلم الدرس مرة أخرى.

وتسبب الفيديو في كثير من الحرج والاساءات التي وجهها مستخدمي الشبكات الاجتماعية لكاناليس  ، إذ عبّر الناس عن غضبهم تجاهها، ووجهوا لها السباب والاتهامات بالسرقة، كما تلقت كاناليس تهديدات بالقتل والتحرش على صورها عبر أنيستاجرام.

⌛️

A post shared by Gabita ㊗️ (@almightygabita) on


وقالت: “أتفهم كراهية الناس، لكنهم لم يرحموني”، وأضافت: “كل ما نقوم به في الحياة ستكون له عواقب مهما كانت الأفعال قديمة، آمل أن تتفهم الناس شخصيتي وأن ما حدث هو تصرف سيء صدر مني في الصيف”

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق