ثقافة و فن

باريس هيلتون تُخطِّط لتصبح سينجل ماذر

تعرف على شروطها للمانح المنوي

المصدر: music-news

لا تريد باريس هيلتون تأجيل أحلامها عن الأمومة بعد الآن، وتزعم أنها تخطط لإنجاب طفل بمساعدة مانح منوي.

ووفقا للمحررين في مجلة “هيت” فإن الوريثة التي انفصلت عن خطيبها كريس زيلكا في 18 نوفمبر الماضي، قد لا تتزوج بعد الآن، لكنها لا تريد مزيدا من التأخير في أحلامها المتعلقة بالأمومة.

“باريس اكتفت من الرجال، فقد كانت على يقين أن كريس “الحبيب الأوحد” “the one”، وهي الآن تشعر أنها أخطأت تماما”.

ويزعم أن باريس البالغة من العمر 37 عاما انفصلت عن الممثل كريس 33 عاما، بطل the leftlovers، بسبب مخاوف من أنه كان يسعى وراء ثروتها التي تبلغ 300 مليون دولار.

ويزعم المقربون من أمر هيلتون: “هي ترى ما لدى شقيقتها نيكي مع زوجها وطفليها، وهي تشعر بالغيرة، لذا، وصلت الآن إلى وكالة مانحة للحيوانات المنوية”.

ويوجد لدى باريس قائمة من السمات المرغوبة لمانحها المنوي، ويقال إنها تواجه بعض الصعوبة في العثور على الشخص المناسب لجعل الطفل الذي تتمناه أن يصبح حقيقة.

وقال المصدر: “إنها تبحث عن متبرع مجهول ذي مظهر جيد للغاية، ومعدل ذكاء مرتفع، ومن عائلة ذات نسب عالية“، وتابع: “لكن هناك عوائق، لأن المانحين لا يكونون مليونيرات، فالأغنياء لا يحتاجون لبيع حيواناتهم المنوية”.

لكن باريس لا تستسلم، ويقال إنها “تجوب قوائم المانحين في جميع أنحاء العالم”.

وأضافت المصادر: “هي تشعر فعلا أنها سينجل ماذر، والأمر يسير معها على ما يرام، إلى جانب ذلك تحافظ على صورة سيدة الأعمال التي يمكنها أن تفصل أي شيء ولا تحتاج إلى رجل لتحقيق النجاح”.

مؤخرًا في منشور عبر “إنستجرام”، ألمحت باريس إلى أنه رغم حزنها، فإنها تعتزم الحفاظ على حياتها الكريمة، وتحقق أحلامها الخاصة، وكتبت: “الحياة قصيرة، والأمر متروك لك لجعلها حلوة”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق