أخبار

انفجار في محيط دمشق.. وأنباء أولية عن المُنفِّذ والضحايا

انفجار في العاصمة السورية لأول مرة منذ نحو عام

وكالات

قالت وسائل إعلام رسمية في سوريا، إن دوي انفجار سُمع قرب طريق سريع على الأطراف الجنوبية للعاصمة السورية دمشق، صباح يوم الأحد.

وقال آصف حبابة، مدير الدفاع المدني في دمشق لرويترز إن الانفجار تسبب فيه فنيون عسكريون كانوا يفجرون قنبلة.

وكان التليفزيون السوري قال في وقت سابق إن ”أنباء أولية تتحدث عن عمل إرهابي“ وسقوط عدة إصابات.

وقالت وكالة سانا الرسمية للأنباء إن انفجارا نجم عن عبوة مفخخة وقع في منطقة المتحلق الجنوبي في محيط دمشق، وأضافت أن الأنباء أولية تتحدث عن “عمل إرهابي”.

لكن مصادر طبية، تحدثت، في وقت سابق، لوكالة “سبوتنيك” عن سقوط قتلى في انفجار كفرسوسة، مؤكدة أن الأجهزة الأمنية فرضت طوقا أمنيا حول موقع الانفجار في محيط العاصمة دمشق.

ولم تتبنّ بعد أي جهة مسؤولية التفجير الذي يضرب دمشق لأول مرة منذ قرابة العام.

ويعد طريق المتحلق الجنوبي طريقا استراتيجيا يوصل إلى المدخل الغربي للعاصمة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره بريطانيا، إن الانفجار وقع قرب فرع أمن تابع للمخابرات العسكرية، وترافق مع إطلاق نار كثيف في المنطقة.

وأزهقت الحرب الأهلية السورية أرواح مئات الآلاف وأجبرت أكثر من نصف سكان البلاد قبل الحرب على ترك بيوتهم كما جرت إليها قوى عالمية.

وبدعم روسي وإيراني، تمكنت قوات الحكومة السورية من صد قوات المعارضة وتنظيم الدولة الإسلامية واستعادة السيطرة على معظم أنحاء البلاد.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق