سياسة

انجليزيان في “جحيم ” الغردقة

لوك وكايت
لوك وكايلات

 

عطلة كايلات وصديقها لوك في الغردقة تحولت من حلم رائع إلى كابوس يتمنيان نسيانه

-Mailonlineكريس كيشيينج

ترجمة-  دعاء جمال

اتخذت شابة وصديقها  الإجراءات القانونية  ضد  وكالة  “توماس كوك” السياحية بعد إصابتهما  بالمرض الشديد أثناء إقامتهما بأحد الفنادق المصرية.

ووصف كل من كايلات ستانرد (26 عاما)، ولوك بيرنز( 23عاما)  رحلتهما بأنها  كانت “إجازة في الجحيم”، بسبب الظروف غير الصحية فى فندق “Stella Makadi Garden Hotel” ، فى خليج مكادى “Makadi  Bay”.

يقول الشابان إنهما  لاحظا وجود الحشرات والطيور حول وداخل  أماكن الطعام،  وأن الطهاة وفريق الطهى لم يكونوا يرتدون أى قفازات أثناء تقديم الوجبات.

وعانى كلاهما  من المرض خلال ما كان من المفترض أن تكون رحلة للاسترخاء فى الشمس، من الغثيان و الإسهال وآلام شديدة فى المعدة.

وعانت “كايلايت ” من طفح جلدى على قدمها، واضطرت إلى أخذ إجازة لمدة أسبوع من العمل بسبب الأعراض التي استمرت  بعد رجوعها إلى منزلها فى “هورسفورث، ليدز، غرب يوركشاير”.

وعنما قامت بزيارة طبيبها العام، صدمت لاكتشافها الإصابة ” بالديدان المستديرة” ، وهي طفيليات  تحدث عند ابتلاع  اليرقات المصابة.

تقول “كايلايت”: لقد كانت صدمة  أن أعود للمنزل وقد عرفت أنني التقطت عدوى طفيلية، لقد دمر الإعياء عطلتنا “، وأكملت” الأوضاع فى منطقة الطعام بالفندق كانت مقلقة، لقد رأينا الطهاة يمسكون بالطعام دون ارتداء قفازات فى أكثر من مرة، وأحيانا  كانت هناك بعض الحشرات والطيور حول المنطقة التى يتم تقديم الطعام والأكل بها، كان من المفترض أن تكون عطلة الأحلام ولكنها تحولت إلى كابوس، كان من المفترض أن تكون عطلة لا تنسى، فأصبحت شيئا أتمنى نسيانه”.

 

 

 

مقالات ذات صلة

إغلاق