ثقافة و فن

انجلترا الصغيرة” يختتم مهرجان القاهرة السينمائي”

فيلم الختام في مهرجان القاهرة: يعرض فيلم “انجلترا الصغيرة” غدا  الثلاثاء 18 نوفمبر في الثانية عشر ظهراً بسينما الحضارة .

يورو نيوز

ترجمة – محمود مصطفى

“انجلترا الصغيرة” كان حلماً لبانتيليس فولجاريس طوال حياته، المخرج اليوناني المخضرم أخيراً نقل إلى الشاشة رواية “جزيرة الياسمين” الأكثر مبيعاً عام 1997.

 القصة هي صراع عائلي يمتد لعقدين من الزمن في حياة شقيقتين وحّدهما وفرقهما سر مريع وهو حبهم لنفس الشخص، هي قصة شغف وعائلة وفقد.

يقول فولجاريس “المشاعر التي يتم تجسيدها في الفيلم، الحب والفرقة والوحدة، هي مشاعر خالدة. كل هذه المشاعر لطالما كانت جزءاً من عالم السينما. لا يوجد شيء اسمه مشاعر منحطة أو هامشية، فمشاعر الشخصيات في الفيلم ليست محددة بعصر بعينه ولا فترة زمنية.”

زوجة فولجاريس، إيوانا كاريتساني حولت روايتها الأكثر مبيعاً إلى سيناريو للشاشة الفضية وهي المرة الثانية التي يعمل فيها الزوجان سوياً في فيلم.

وتقول كاريستياني “أعرف أنني والمخرج لدينا شيء مشترك وهو أن كلانا مهتم بالمنظور الإنساني. كلانا يعتبر أن الحياة مغامرة ونركز على التفاصيل المبهمة للحياة. كان هذا شديد الاهمية لي فالفيلم أعتبره تحدياً لنفسي وأردت له أن يكون منفصلاً وأن ينسى المشاهدون الكتاب تماماً. لم أرغب في أن يكون الكتاب عكازاً يساعد المشاهدين على فهم الفيلم. على المشاهد أن يخوض هذه العاصفة من المشاعر بنفسه.”

منذ إطلاق الفيلم في ديسمبر 2013، استقبل النقاد والجمهور على حد سواء “انجلترا الصغيرة” بحرارة. ويقول المخرج “حقيقة أن الفيلم خلال شهرين شاهده حوالي 400 ألف شخص وبعضهم أكثر من مرة هي شيء لا يصدق ومؤثر للغاية ويعطيني الكثير من السعادة. الأمر يستحق، رحلة صنع هذا الفيلم كانت مقنعة ومجزية.”

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق