سياسةمجتمع

اليوم : حرق علم داعش في جامعة ميزوري الأمريكية

طلاب مسلمون سيشاركون في حرق أعلام التنظيم خلال التظاهرة

واشنطن تايمز – جيسيكا تشاسمر – ترجمة: محمد الصباغ

ينظم طلاب جامعة ميزوري كولومبيا مظاهرة لحرق أعلام تنظيم الدولة الإسلامية اليوم الخميس كرد فعل على إرهاب التنظيم وانتهاكه لحقوق الإنسان.

وفي بيان لمجموعة ” شباب أمريكي من أجل الحرية” تم إعلان الحدث وجاء فيه: ”انتهك تنظيم الدولة الإسلامية حريات الملايين من الأشخاص من خلال الإبادة الجماعية والإضطهاد الديني الذي يصل إلى القتل، والعبودية الحديثة، والعنف الجنسي، واستخدام الأسلحة الكيماوية، وقطع الرؤوس والإعدامات الجماعية“.

وتشمل المظاهرة ”لحظة صمت على روح الضحايا المقدر عددهم بـ 250 ألف قتلوا بواسطة تنظيم الدولة الإسلامية، ثم سيلقي الحضور خطابات مختصرة، وبعد ذلك سيتم حرق علم الدولة الإسلامية”.

فيما قال رئيس المجموعة إيان باريس، وهو متخصص في العلوم السياسية، إن العديد من المنظمات الدينية والسياسية الأخرى عبروا عن اهتمامهم بالمشاركة في تظاهرة الخميس. وأضاف أنه تم التوصل إلى طلاب مسلمين بالجامعة للمشاركة.

وأكمل قائلاً عن الإسلام ”أعتبره ديناً نافعاً. أشعر بالندم والحزن الشديدين عندما أرى من حولي يربطون بينه وبين تنظيم الدولة الإسلامية. لقد شوه التنظيم القيم الحقيقية للإسلام، والتي أعتبرها أحد أعظم الفظائع التي ارتكبوها“.

ووفقاً لباريس فإن الجامعة قد وافقت على طلبهم بإشعال النيران بالأعلام داخل الحرم، كما سمح لهم بمسيرة عامة. كما يخطط الطلاب إلى أن يتجهوا إلى قسم الفنون بالجامعة من أجل صناعة أعلام للتنظيم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق